وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/06/20 | 12:37:50 مساءً | : 124

الجامعة المستنصرية تنظم ندوة عن الخلايا الجذعية السرطانية

نظم المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، ندوة علمية عن الخلايا الجذعية السرطانية، بحضور مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الدكتور كاظم الماجدي، وبمشاركة عدد من الباحثين والمختصين من مختلف الجامعات والمؤسسات الصحية.

وتهدف الندوة إلى تسليط الضوء على إلية عمل الخلايا الجذعية السرطانية في مختلف الحالات السرطانية، وبيان أهمية القضاء على هذه الخلايا لتوفير علاجات آمنة وأكثر كفاءة من العلاجات الكيمياوية والإشعاعية وزيادة نسب ومعدلات شفاء المرضى، فضلاً عن إستعراض أحدث البحوث والتطورات العلمية في هذا المجال.

وتناولت الندوة تاريخ إكتشاف الخلايا الجذعية السرطانية والذي كان في مرض سرطان الدم الحاد (اللوكيميا)، وأبرز المجالات التطبيقية التي تدخل فيها، وطرق عزلها وتنميتها في ظروف مختبرية مختلفة، والميكانيكيات التي تعمل بها هذه الخلايا ومدى تأثير البيئة الدقيقة المحيطة بها في المختبر على نموها وطرق علاجها.

وتطرقت الندوة إلى أبرز المعلمات الجزيئية الخاصة بالخلايا الجذعية السرطانية، وإمكانية الإفادة منها في عمليتي التشخيص الدقيق والعلاج المناسب، وبيان الميكانيكية المناسبة لعمل هذه الخلايا من أجل تحقيق أفضل دور علاجي موجه لها.

وأوصت الندوة بضرورة تعزيز التعاون العلمي بين المؤسسات الصحية والبحثية في مجال إجراء الدراسات التي تعنى بإيجاد العلاجات المناسبة للخلايا الجذعية السرطانية وتحقيق أفضل الحلول للأمراض المستعصية التي يعاني منها البشر، فضلاً عن ضرورة إجراء بحوث تطبيقية في هذا المجال.

الجامعة المستنصرية تنظم ندوة عن الخلايا الجذعية السرطانية

الجامعة المستنصرية تنظم ندوة عن الخلايا الجذعية السرطانية
الجامعة المستنصرية تنظم ندوة عن الخلايا الجذعية السرطانية

نظم المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية في الجامعة المستنصرية، ندوة علمية عن الخلايا الجذعية السرطانية، بحضور مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الدكتور كاظم الماجدي، وبمشاركة عدد من الباحثين والمختصين من مختلف الجامعات والمؤسسات الصحية.

وتهدف الندوة إلى تسليط الضوء على إلية عمل الخلايا الجذعية السرطانية في مختلف الحالات السرطانية، وبيان أهمية القضاء على هذه الخلايا لتوفير علاجات آمنة وأكثر كفاءة من العلاجات الكيمياوية والإشعاعية وزيادة نسب ومعدلات شفاء المرضى، فضلاً عن إستعراض أحدث البحوث والتطورات العلمية في هذا المجال.

وتناولت الندوة تاريخ إكتشاف الخلايا الجذعية السرطانية والذي كان في مرض سرطان الدم الحاد (اللوكيميا)، وأبرز المجالات التطبيقية التي تدخل فيها، وطرق عزلها وتنميتها في ظروف مختبرية مختلفة، والميكانيكيات التي تعمل بها هذه الخلايا ومدى تأثير البيئة الدقيقة المحيطة بها في المختبر على نموها وطرق علاجها.

وتطرقت الندوة إلى أبرز المعلمات الجزيئية الخاصة بالخلايا الجذعية السرطانية، وإمكانية الإفادة منها في عمليتي التشخيص الدقيق والعلاج المناسب، وبيان الميكانيكية المناسبة لعمل هذه الخلايا من أجل تحقيق أفضل دور علاجي موجه لها.

وأوصت الندوة بضرورة تعزيز التعاون العلمي بين المؤسسات الصحية والبحثية في مجال إجراء الدراسات التي تعنى بإيجاد العلاجات المناسبة للخلايا الجذعية السرطانية وتحقيق أفضل الحلول للأمراض المستعصية التي يعاني منها البشر، فضلاً عن ضرورة إجراء بحوث تطبيقية في هذا المجال.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print