وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/01/13 | 09:51:23 صباحاً | : 159

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في ورشة عمل حول تطوير مناهج الرياضيات في التعليم الثانوي

 شارك كل من أ.م.د. شذى سامي سجاد مديرة شعبة ضمان الجودة وتقييم الأداء الجامعي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية و م.د. جواد كاظم خلف التدريسي في قسم علوم الرياضيات بالجامعة المستنصرية في ورشة العمل التي نظمتها المديرية العامة لتربية كربلاء المقدسة بالتعاون مع جمعية الخوارزمي العراقية وتحت شعار "الرياضيات منهج تفكير وليس حفظ واستنكار " بتاريخ 5 كانون الثاني 2019، وكانت مشاركة أ.م.د شذى سامي سجاد بورقة العمل الموسومة "منهج الرياضيات للصف الثالث المتوسط بين الرؤيا وإرادة التطبيق"، التي تضمنت تشخيصاً دقيقاً لمنهج الرياضيات المطبق حالياً للصف الثالث الابتدائي والصعوبات التي يواجهها أعضاء الهيئات التدريسية في مدارس العراق كافة، ووضع رؤية حقيقية وعملية لطريقة تجاوزها، فيما كانت ورقة عمل م.د. جواد كاظم خلف بعنوان "بعض مشاكل المدرسين والطلبة المتعلقة بمنهج الرياضيات للثالثة المتوسط في المناطق المكتظة بالسكان (مدينة الصدر نموذجا)"

وقد لاقت أوراق العمل استحسان الحاضرين من أساتذة الجامعات ومدراء مديريات التربية في كربلاء المقدسة إضافة إلى مدرسي المرحلة الثانوية الحاضرين لوقوفها على أهم المعوقات والنقاط السلبية والإيجابية التي تضمنها منهج مرحلة الثالث المتوسط.

وفي اختام ورشة العمل تم تقديم الشهادات التقديرية للمشاركين في ورشة العمل

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في ورشة عمل حول تطوير مناهج الرياضيات في التعليم الثانوي

مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في ورشة عمل حول تطوير مناهج الرياضيات في التعليم الثانوي
مشاركة فاعلة لعلوم المستنصرية في ورشة عمل حول تطوير مناهج الرياضيات في التعليم الثانوي

 شارك كل من أ.م.د. شذى سامي سجاد مديرة شعبة ضمان الجودة وتقييم الأداء الجامعي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية و م.د. جواد كاظم خلف التدريسي في قسم علوم الرياضيات بالجامعة المستنصرية في ورشة العمل التي نظمتها المديرية العامة لتربية كربلاء المقدسة بالتعاون مع جمعية الخوارزمي العراقية وتحت شعار "الرياضيات منهج تفكير وليس حفظ واستنكار " بتاريخ 5 كانون الثاني 2019، وكانت مشاركة أ.م.د شذى سامي سجاد بورقة العمل الموسومة "منهج الرياضيات للصف الثالث المتوسط بين الرؤيا وإرادة التطبيق"، التي تضمنت تشخيصاً دقيقاً لمنهج الرياضيات المطبق حالياً للصف الثالث الابتدائي والصعوبات التي يواجهها أعضاء الهيئات التدريسية في مدارس العراق كافة، ووضع رؤية حقيقية وعملية لطريقة تجاوزها، فيما كانت ورقة عمل م.د. جواد كاظم خلف بعنوان "بعض مشاكل المدرسين والطلبة المتعلقة بمنهج الرياضيات للثالثة المتوسط في المناطق المكتظة بالسكان (مدينة الصدر نموذجا)"

وقد لاقت أوراق العمل استحسان الحاضرين من أساتذة الجامعات ومدراء مديريات التربية في كربلاء المقدسة إضافة إلى مدرسي المرحلة الثانوية الحاضرين لوقوفها على أهم المعوقات والنقاط السلبية والإيجابية التي تضمنها منهج مرحلة الثالث المتوسط.

وفي اختام ورشة العمل تم تقديم الشهادات التقديرية للمشاركين في ورشة العمل

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print