وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/09/14 | 04:39:48 مساءً | : 90

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتحدث عن معلومات مثيرة عن الحمض النووي البشري

 في عام 1953 ، اكتشف علماء الأحياء الجزيئي البريطانيين جيمس واتسون وفرانسيس كريك التركيب الكيميائي لجزيء الحمض النووي الذي نعرفه اليوم باسم الحلزون المزدوج حيث يحتوي الحمض النووي(DNA)، وهو اختصار لـDeoxyribonucleic Acid ، على الإرشادات الوراثية لتطوير وعمل الكائن الحي ، وعن هذا الموضوع حدثنا المدرس الدكتور محمد حسين عاصي ( عضو الهيئة التدريسية في فرع التشريح البشري في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ) M.B.Ch. B – MSc – PhD – DCH (UK) – MRCPCHقائلاً : تحتوي كل خلية على 64 كروموسوم ( 22 زوج من الكروموسومات الجسمية وزوج واحد من الكرموسومات الجنسية ) مرقمة من 1 الى 22 بالنسبة للكروموسومات الجسمية وX,Y بالنسبة للكروموسومات الجنسية ، وان الكروموسومات (الصبغيات) هي تراكيب صغيرة داخل الخلايا تتكون من الحمض النووي وبروتينات.

يتكون الحمض النووي من سلسلة من القواعد النيتروجينية مع هيكل متكون من ذرات الفوسفات وسكر الرايبوز.

وأضاف : يحتوي جسم الانسان على 3 بليون قاعدة نايتروجينية والتي اذا اردنا طباعة هذه القواعد النتيروجينية بالكامل بطابعة بسرعة 60 كلمة بالدقيقة وبمعدل عمل 8 ساعات يومياً لاحتجنا الى 50 سنة لاتمام ذلك ، فالبشر لديهم ما يقرب من 10 تريليون خلية إذا كشفنا عن الحمض النووي الخاص بنا بأكمله ، فسيبلغ طوله ستة مليارات ميل - وهو ما يعادل السفر من الأرض إلى الشمس 65 مرة.

ويحتوي الحمض النووي في داخله على مراكز مهمة تسمى الجينات وهي سلسلة من القواعد النيتروجينة وتعمل المعلومات الموجودة داخل هذه الجينات كوصفات تعليمية ترشد الخلايا على كيفية العيش والعمل.

ولدى البشر ما يقارب ال 25000 جين وهذا يمثل فقط 3% من  هيكل الحمض النووي اما ال97% المتبقية فيعتقد ان لها علاقة بتنظيم عمل هذه الحينات.

ويحتوي الكرموسوم رقم 1 على أكبر عدد من الجينات ( 3168 جين) بينما يحتوي كروموسوم Y  عل أقل عدد من الجينات (344 جين فقط).

وحوالي 5-8 ٪ من الحمض النووي الخاص بنا ليس بشريًا - إنه الحمض النووي الفيروسي ، حيث يعتقد أننا نحمل حوالي 100000 قطعة من الحمض النووي من الفيروسات القهقرية ( Retroviruses ) التي تراكمت على مدار التطور البشري.

وان حوالي 99.9 ٪ من الحمض النووي في جميع البشر متطابقة. إنه الفارق الصغير البالغ 0.1٪ الذي يسمح لنا بأن نكون أفرادًا بمختلف أنواع البشرة والشعر ولون العين. ويعتقد أيضًا أن نسبة 0.1٪ المتبقية تحمل أدلة مهمة حول أسباب الأمراض.

ويشارك الانسان 98% من حمضه النووي مع الشمبانزي و21% مع الفئران و 7% مع بكتريا الي كولاي ، على عكس الأخطبوط .

 ولايمكننا بطبيعة الحال تعديل جيناتنا الخاصة لكن العلماء طوروا أداة معقدة تعتمد على البروتين تدعى كريسبر-كاس 9  ( CRISPR Cas9 ) والتي استخدمت لتغيير الحمض النووي بنجاح في أجنة معينة لمنع الأمراض الموروثة.

 ان الانسان مبرمج جينيا للعيش أقل من 120 عاماً وذلك بسبب محدودية الخلايا على الانقسام.

ان الاوربيون هم أكثر الشعوب مقاوماً لمرض نقص المناعة المكتسب (الايدز) وذلك بسبب حالات الطاعون التي أصابت أوربا خلال العصور الوسطى حيث وجد ان الطاعون يتسبب بطفرات وراثية جعلت 10% من الأوربيين مقاومين للايدز.

وان محرك الخلود هو عبارة عن جهاز ذاكرة على متن محطة الفضاء الدولية التي تحتوي على الحمض النووي لشخصيات بارزة ، تم نقله إلى هناك على متن مركبة فضائية من طراز سويوز في عام 2008 ويحتوي على تسلسل الحمض النووي الرقمي بالكامل  لبعض الشخصيات مثل الفيزيائي ستيفن هوكينج ومضيف البرامج الحوارية ستيفن كولبيرت ونموذج بلاي بوي جو جارسيا ومصمم ألعاب ريتشارد جاريوت والروائيين تريسي هيكمان ولورا هيكمان والمصارع مات مورغان والرياضي السابق لانس ارمسترونغ وان الفكرة منها هي الحفاظ على الحمض النووي البشري في حالة حدوث كارثة على الأرض.

شعبة اعلام الكلية

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتحدث عن معلومات مثيرة عن الحمض النووي البشري

تدريسي في كلية طب المستنصرية يتحدث عن معلومات مثيرة عن الحمض النووي البشري
تدريسي في كلية طب المستنصرية يتحدث عن معلومات مثيرة عن الحمض النووي البشري

 في عام 1953 ، اكتشف علماء الأحياء الجزيئي البريطانيين جيمس واتسون وفرانسيس كريك التركيب الكيميائي لجزيء الحمض النووي الذي نعرفه اليوم باسم الحلزون المزدوج حيث يحتوي الحمض النووي(DNA)، وهو اختصار لـDeoxyribonucleic Acid ، على الإرشادات الوراثية لتطوير وعمل الكائن الحي ، وعن هذا الموضوع حدثنا المدرس الدكتور محمد حسين عاصي ( عضو الهيئة التدريسية في فرع التشريح البشري في كلية الطب / الجامعة المستنصرية ) M.B.Ch. B – MSc – PhD – DCH (UK) – MRCPCHقائلاً : تحتوي كل خلية على 64 كروموسوم ( 22 زوج من الكروموسومات الجسمية وزوج واحد من الكرموسومات الجنسية ) مرقمة من 1 الى 22 بالنسبة للكروموسومات الجسمية وX,Y بالنسبة للكروموسومات الجنسية ، وان الكروموسومات (الصبغيات) هي تراكيب صغيرة داخل الخلايا تتكون من الحمض النووي وبروتينات.

يتكون الحمض النووي من سلسلة من القواعد النيتروجينية مع هيكل متكون من ذرات الفوسفات وسكر الرايبوز.

وأضاف : يحتوي جسم الانسان على 3 بليون قاعدة نايتروجينية والتي اذا اردنا طباعة هذه القواعد النتيروجينية بالكامل بطابعة بسرعة 60 كلمة بالدقيقة وبمعدل عمل 8 ساعات يومياً لاحتجنا الى 50 سنة لاتمام ذلك ، فالبشر لديهم ما يقرب من 10 تريليون خلية إذا كشفنا عن الحمض النووي الخاص بنا بأكمله ، فسيبلغ طوله ستة مليارات ميل - وهو ما يعادل السفر من الأرض إلى الشمس 65 مرة.

ويحتوي الحمض النووي في داخله على مراكز مهمة تسمى الجينات وهي سلسلة من القواعد النيتروجينة وتعمل المعلومات الموجودة داخل هذه الجينات كوصفات تعليمية ترشد الخلايا على كيفية العيش والعمل.

ولدى البشر ما يقارب ال 25000 جين وهذا يمثل فقط 3% من  هيكل الحمض النووي اما ال97% المتبقية فيعتقد ان لها علاقة بتنظيم عمل هذه الحينات.

ويحتوي الكرموسوم رقم 1 على أكبر عدد من الجينات ( 3168 جين) بينما يحتوي كروموسوم Y  عل أقل عدد من الجينات (344 جين فقط).

وحوالي 5-8 ٪ من الحمض النووي الخاص بنا ليس بشريًا - إنه الحمض النووي الفيروسي ، حيث يعتقد أننا نحمل حوالي 100000 قطعة من الحمض النووي من الفيروسات القهقرية ( Retroviruses ) التي تراكمت على مدار التطور البشري.

وان حوالي 99.9 ٪ من الحمض النووي في جميع البشر متطابقة. إنه الفارق الصغير البالغ 0.1٪ الذي يسمح لنا بأن نكون أفرادًا بمختلف أنواع البشرة والشعر ولون العين. ويعتقد أيضًا أن نسبة 0.1٪ المتبقية تحمل أدلة مهمة حول أسباب الأمراض.

ويشارك الانسان 98% من حمضه النووي مع الشمبانزي و21% مع الفئران و 7% مع بكتريا الي كولاي ، على عكس الأخطبوط .

 ولايمكننا بطبيعة الحال تعديل جيناتنا الخاصة لكن العلماء طوروا أداة معقدة تعتمد على البروتين تدعى كريسبر-كاس 9  ( CRISPR Cas9 ) والتي استخدمت لتغيير الحمض النووي بنجاح في أجنة معينة لمنع الأمراض الموروثة.

 ان الانسان مبرمج جينيا للعيش أقل من 120 عاماً وذلك بسبب محدودية الخلايا على الانقسام.

ان الاوربيون هم أكثر الشعوب مقاوماً لمرض نقص المناعة المكتسب (الايدز) وذلك بسبب حالات الطاعون التي أصابت أوربا خلال العصور الوسطى حيث وجد ان الطاعون يتسبب بطفرات وراثية جعلت 10% من الأوربيين مقاومين للايدز.

وان محرك الخلود هو عبارة عن جهاز ذاكرة على متن محطة الفضاء الدولية التي تحتوي على الحمض النووي لشخصيات بارزة ، تم نقله إلى هناك على متن مركبة فضائية من طراز سويوز في عام 2008 ويحتوي على تسلسل الحمض النووي الرقمي بالكامل  لبعض الشخصيات مثل الفيزيائي ستيفن هوكينج ومضيف البرامج الحوارية ستيفن كولبيرت ونموذج بلاي بوي جو جارسيا ومصمم ألعاب ريتشارد جاريوت والروائيين تريسي هيكمان ولورا هيكمان والمصارع مات مورغان والرياضي السابق لانس ارمسترونغ وان الفكرة منها هي الحفاظ على الحمض النووي البشري في حالة حدوث كارثة على الأرض.

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print