وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/07/07 | 02:56:40 مساءً | : 382

ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها في كلية التربية

 اعلام التربية 7-7-2019

 نظمت شعبة التعليم المستمر في كلية التربية ،اليوم الاحد، ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها  بحضور عدد من القيادات الادارية في الكلية.

وهدفت الندوة التي قدمها التدريسي في جامعة بغداد الدكتور علاء حاكم  إلى التواصل مع الطلبة والأكاديميين والموظفين الإداريين ومؤسسات المجتمع المحلي، وتفعيل تواصل الجامعة مع هذه المؤسسات وتحقيق رسالتها المجتمعية ودورها في بناء مؤسسات الوطن.

واشار الى أن هذه الندوة تأتي ضمن سياسة الجامعة ضمن البرنامج الحكومي ، مبينا أن ضغوط العمل هي من الموضوعات التي تستحق الدراسة والمعالجة بسبب انعكاساتها الخطيرة على الأفراد والمؤسسات.

واضاف  أن ضغوط العمل تؤدي إلى تهديد للفرد وتوقع على كاهله أعباء تجعله غير قادر على تأدية مهامه الوظيفية بنجاح، وتؤدي إلى خلل واضح في الاتزان البدني والنفسي للموظفين.

وتابع أن من أسباب ضغوط العمل أسبابا أخرى تتعلق بجماعات العمل (مثل ضعف تماسك الجماعة والصراع بين أفراد الجماعة والتركيز على السلبيات وإغفال الإيجابيات ).

واوصى  الجهات المسؤولة بالاهتمام بواقع ضغوط العمل في مؤسساتنا واستخدام الأساليب والاستراتيجيات الإدارية المعاصرة في التعامل والتعاطي مع هذه الضغوط.

ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها في كلية التربية

ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها في كلية التربية
ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها في كلية التربية

 اعلام التربية 7-7-2019

 نظمت شعبة التعليم المستمر في كلية التربية ،اليوم الاحد، ندوة علمية حول واقع ضغوط العمل واستراتيجيات مواجهتها  بحضور عدد من القيادات الادارية في الكلية.

وهدفت الندوة التي قدمها التدريسي في جامعة بغداد الدكتور علاء حاكم  إلى التواصل مع الطلبة والأكاديميين والموظفين الإداريين ومؤسسات المجتمع المحلي، وتفعيل تواصل الجامعة مع هذه المؤسسات وتحقيق رسالتها المجتمعية ودورها في بناء مؤسسات الوطن.

واشار الى أن هذه الندوة تأتي ضمن سياسة الجامعة ضمن البرنامج الحكومي ، مبينا أن ضغوط العمل هي من الموضوعات التي تستحق الدراسة والمعالجة بسبب انعكاساتها الخطيرة على الأفراد والمؤسسات.

واضاف  أن ضغوط العمل تؤدي إلى تهديد للفرد وتوقع على كاهله أعباء تجعله غير قادر على تأدية مهامه الوظيفية بنجاح، وتؤدي إلى خلل واضح في الاتزان البدني والنفسي للموظفين.

وتابع أن من أسباب ضغوط العمل أسبابا أخرى تتعلق بجماعات العمل (مثل ضعف تماسك الجماعة والصراع بين أفراد الجماعة والتركيز على السلبيات وإغفال الإيجابيات ).

واوصى  الجهات المسؤولة بالاهتمام بواقع ضغوط العمل في مؤسساتنا واستخدام الأساليب والاستراتيجيات الإدارية المعاصرة في التعامل والتعاطي مع هذه الضغوط.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print