وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/09/09 | 11:19:27 صباحاً | : 44

تدريسيان في المستنصرية ينشران دراسة مشتركة عن تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية

نشر التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور أحمد عزيز أحمد والدكتور عدنان محسن المعموري، دراسة مشتركة بعنوان (تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية)، في المجلة الهندية لبحوث الصحة العامة والتنمية التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتناولت الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحثة في جامعة الكرخ للعلوم فاطمة قاسم الراوي، إختيارعامل الخشونة كصفة للأذن الداخلية، وبحث دورها في الانبعاثات الصوتية وما إذا كان لها تأثير أم لا، وذلك عن طريق إستخدام النموذج اللاخطي الذي يعمل على تقليل خشونة الغشاء القاعدي للحد الأدنى بحيث يكون مهملا في البداية عندما يكون قريباً من الصفر ويزداد بعد عدد معين من مراحل الإهمال التام للغشاء القاعدي.

وبينت نتائج الدراسة  أن للخشونة تأثيرا مهماً جداً على الانبعاثات الصوتية، فضلاً عن وجود العديد من حالات مرض السمع التي قد تكون ناجمة عن الخلل في الأذن بسبب الخشونة.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

تدريسيان في المستنصرية ينشران دراسة مشتركة عن تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية

تدريسيان في المستنصرية ينشران دراسة مشتركة عن تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية
تدريسيان في المستنصرية ينشران دراسة مشتركة عن تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية

نشر التدريسيان في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور أحمد عزيز أحمد والدكتور عدنان محسن المعموري، دراسة مشتركة بعنوان (تأثير خشونة الغشاء القاعدي على الإنبعاثات الصوتية)، في المجلة الهندية لبحوث الصحة العامة والتنمية التي تدخل ضمن مستوعب سكوبس.

وتناولت الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحثة في جامعة الكرخ للعلوم فاطمة قاسم الراوي، إختيارعامل الخشونة كصفة للأذن الداخلية، وبحث دورها في الانبعاثات الصوتية وما إذا كان لها تأثير أم لا، وذلك عن طريق إستخدام النموذج اللاخطي الذي يعمل على تقليل خشونة الغشاء القاعدي للحد الأدنى بحيث يكون مهملا في البداية عندما يكون قريباً من الصفر ويزداد بعد عدد معين من مراحل الإهمال التام للغشاء القاعدي.

وبينت نتائج الدراسة  أن للخشونة تأثيرا مهماً جداً على الانبعاثات الصوتية، فضلاً عن وجود العديد من حالات مرض السمع التي قد تكون ناجمة عن الخلل في الأذن بسبب الخشونة.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print