وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/11/04 | 07:01:32 مساءً | : 26

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم

 ضمن برنامجها للعام الدراسي 2019-2020 الفصل الدراسي الأول أقامت اللجنة العلمية في فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية المحاضرة العلمية بعنوان  (اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم larva migration and meat transmitted disease) والتي أقيمت في مختبر الطفيليات في مجمع المستنصرية الطبي .

 وألقتها طالبة الدراسات العليا / ماجستير ايمان ناصر حسين كعرض لخطة عمل للدراسة ، وبينت خلالها ان الحيوانات الأليفة والحيوانات البرية التي يصطادها الإنسان تشكل خطراً حقيقياً على سلامته إذ يمكن أن تنتقل هذه الأمراض إليه عبر تعاطيه مع هذه الحيوانات بشكل مباشر أو غير مباشر وهناك أيضاً أنواع معينة من الحشرات والحيوانات البرية كالبعوض ، البراغيث، القمل، الأرانب، الجرذان وغيرها، التي يمكن أن تكون ناقلة للأمراض أو حاملة لها، ما يشكل خطراً خفياً على الإنسان .

وتطرقت الى تصنيف الأمراض المشتركة إلى مجموعات إعتماداً على نوع الكائن الحي الذي يصاب بالمرض من الحيوانات البرية إلى الإنسانوالتيتنتقل من الحيوان إلى الإنسان وبالعكس وصنف وفق طبيعة الحيوانات المصابة بالمرض وتكون مصدراً لنقله إلى الإنسان كالأبقار والأغنام والماعز والدواجن فتؤدي هذه الأمراض إلى خسائر إقتصادية كبيرة نتيجة نفق الحيوانات، وتشكل خطورة حقيقية على صحة الإنسان.

وأضافت ان الأمراض الطفيلية وأهمها داء اليرقة المهاجرة التي تنتقل من الحيوان إلى الإنسان تؤدي الى مشاكل إنسانية وإجتماعية وإقتصادية منهاوفاة مجموعة كبيرة من البشر نتيجة إصابتهم بالطاعون البشري، ولكن تطور العلوم الطبية البشرية والبيطرية والبيولوجية وغيرها، سمحت بتنفيذ مجموعة متكاملة من الإجراءات أدت إلى القضاء على مثل هذا المرض الخطير.

وتعتمد إجراءات الوقاية والتخلص من الأمراض المشتركة علىالكشف المبكر عن مصدر العدوى وإعطاء العلاج المناسب وتطبيق الإجراءات الصحية البيطرية والبشرية العامة والخاصة بما في ذلك إجراءات الحجر الصحي البيطريوتنفيذ برامج مكافحة هذه الأمراض باستخدام التلقيحات الوقائية أو الوسائل العلاجية وذلك عند الحيوان والإنسان.

وحضرها الأستاذ المساعد الدكتورة زينب فاضل عاشور ( رئيس فرع الأحياء المجهرية ) وعدد من التدريسيين وطلبة الدراسات العليا

شعبة اعلام الكلية

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم

محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم
محاضرة علمية في كلية طب المستنصرية حول اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم

 ضمن برنامجها للعام الدراسي 2019-2020 الفصل الدراسي الأول أقامت اللجنة العلمية في فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية المحاضرة العلمية بعنوان  (اليرقة المهاجرة والأمراض الطفيلية المنتقلة بواسطة اللحوم larva migration and meat transmitted disease) والتي أقيمت في مختبر الطفيليات في مجمع المستنصرية الطبي .

 وألقتها طالبة الدراسات العليا / ماجستير ايمان ناصر حسين كعرض لخطة عمل للدراسة ، وبينت خلالها ان الحيوانات الأليفة والحيوانات البرية التي يصطادها الإنسان تشكل خطراً حقيقياً على سلامته إذ يمكن أن تنتقل هذه الأمراض إليه عبر تعاطيه مع هذه الحيوانات بشكل مباشر أو غير مباشر وهناك أيضاً أنواع معينة من الحشرات والحيوانات البرية كالبعوض ، البراغيث، القمل، الأرانب، الجرذان وغيرها، التي يمكن أن تكون ناقلة للأمراض أو حاملة لها، ما يشكل خطراً خفياً على الإنسان .

وتطرقت الى تصنيف الأمراض المشتركة إلى مجموعات إعتماداً على نوع الكائن الحي الذي يصاب بالمرض من الحيوانات البرية إلى الإنسانوالتيتنتقل من الحيوان إلى الإنسان وبالعكس وصنف وفق طبيعة الحيوانات المصابة بالمرض وتكون مصدراً لنقله إلى الإنسان كالأبقار والأغنام والماعز والدواجن فتؤدي هذه الأمراض إلى خسائر إقتصادية كبيرة نتيجة نفق الحيوانات، وتشكل خطورة حقيقية على صحة الإنسان.

وأضافت ان الأمراض الطفيلية وأهمها داء اليرقة المهاجرة التي تنتقل من الحيوان إلى الإنسان تؤدي الى مشاكل إنسانية وإجتماعية وإقتصادية منهاوفاة مجموعة كبيرة من البشر نتيجة إصابتهم بالطاعون البشري، ولكن تطور العلوم الطبية البشرية والبيطرية والبيولوجية وغيرها، سمحت بتنفيذ مجموعة متكاملة من الإجراءات أدت إلى القضاء على مثل هذا المرض الخطير.

وتعتمد إجراءات الوقاية والتخلص من الأمراض المشتركة علىالكشف المبكر عن مصدر العدوى وإعطاء العلاج المناسب وتطبيق الإجراءات الصحية البيطرية والبشرية العامة والخاصة بما في ذلك إجراءات الحجر الصحي البيطريوتنفيذ برامج مكافحة هذه الأمراض باستخدام التلقيحات الوقائية أو الوسائل العلاجية وذلك عند الحيوان والإنسان.

وحضرها الأستاذ المساعد الدكتورة زينب فاضل عاشور ( رئيس فرع الأحياء المجهرية ) وعدد من التدريسيين وطلبة الدراسات العليا

شعبة اعلام الكلية

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print