وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/09/24 | 10:45:51 صباحاً | : 50

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور هشام عبد اللطيف نعمان، بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت، في مجلة الهندسة المدنية التي تدخل ضمن مستوعب كلارفيت.

ويهدف البحث الذي أنجز بمشاركة التدريسي بالجامعة التقنية الشمالية محمد حازم والتدريسي في دائرة الإعمار والمشاريع بوزارة التعليم العالي حسين علاء، الى دراسة تصرف خصائص الكونكريت، عند إستبدال الركام الخشن في الخلطة الكونكريتة بنوعين من الركام الخفيف الوزن هما البيرلايت والخفاف البركاني.

وبينت نتائج البحث أن كثافة الكونكريت ومقاومته للإنضغاط تقل عند إستبدال الركام الخشن بالبيرلايت أو الخفاف البركاني، حيث يكون الحد الأعلى للنقصان عند إستبدال نسبة 50% من الركام، وأن خليط الخرسانة التي تحتوي على الخفاف البركاني تمتلك قدرة أكبر على مقاومة التاكل بالمقارنة مع خليط البيرلايت، فضلاً عن أننسبة التأكل تقل مع زيادة مقاومة الإنضغاط.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت

تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت
تدريسي في المستنصرية ينشر بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت

نشر التدريسي في كلية الهندسة بالجامعة المستنصرية الدكتور هشام عبد اللطيف نعمان، بحثاً مشتركاً عن الخصائص الميكانيكية لنوعين من الركام خفيف الوزن للكونكريت، في مجلة الهندسة المدنية التي تدخل ضمن مستوعب كلارفيت.

ويهدف البحث الذي أنجز بمشاركة التدريسي بالجامعة التقنية الشمالية محمد حازم والتدريسي في دائرة الإعمار والمشاريع بوزارة التعليم العالي حسين علاء، الى دراسة تصرف خصائص الكونكريت، عند إستبدال الركام الخشن في الخلطة الكونكريتة بنوعين من الركام الخفيف الوزن هما البيرلايت والخفاف البركاني.

وبينت نتائج البحث أن كثافة الكونكريت ومقاومته للإنضغاط تقل عند إستبدال الركام الخشن بالبيرلايت أو الخفاف البركاني، حيث يكون الحد الأعلى للنقصان عند إستبدال نسبة 50% من الركام، وأن خليط الخرسانة التي تحتوي على الخفاف البركاني تمتلك قدرة أكبر على مقاومة التاكل بالمقارنة مع خليط البيرلايت، فضلاً عن أننسبة التأكل تقل مع زيادة مقاومة الإنضغاط.

وللإطلاع على البحث إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print