وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/09/29 | 10:57:55 صباحاً | : 35

تدريسية في المستنصرية تنشر دراسة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية للرسائل النصية العربية

نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة مها أدهم عبد الأمير البياتي، دراسة مشتركة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية (SPAM) للرسائل النصية العربية القصيرة، في المجلة الدولية للهندسة المدنية والتكنولوجيا التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحثة هبة عادل مجيد، إلى تقديم نظام تصفية (مرشح) جديد للرسائل النصية القصيرة باللغة العربية، وذلك عن طريق إستخدام مصنف (Naïve Bayesian) المعتمد على محتوى عينات الرسائل التي تم جمعها يدوياً بسبب عدم توفر مصادر بيانات لها.

وبينت الدراسة أن خدمة الرسائل القصيرة (SMS) تعد واحدة من أكثر خدمات الإتصالات إستخداماً بسبب كلفتها القليلة عدم الحاجة إلى الإنترنت، حيث رافق نمو إستخدامها زيادة في مشكلة الرسائل غير المرغوب فيها، الأمر الذي جعل تطوير نظم  لتصفية هذه الرسائل هدفاً للعديد من المؤسسات للتعامل مع هذا المشكلة.

وأظهرت نتائج الدراسة أن نسبة الدقة في أداء المرشح الجديد تحت الإعدادات التجريبية للعمل ضمن بيئة (Android) وصلت إلى 85%، فضلاً عن أن تقليل الخصائص يؤدي لرفع مستوى الدقة إلى 88%.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

تدريسية في المستنصرية تنشر دراسة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية للرسائل النصية العربية

تدريسية في المستنصرية تنشر دراسة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية للرسائل النصية العربية
تدريسية في المستنصرية تنشر دراسة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية للرسائل النصية العربية

نشرت التدريسية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتورة مها أدهم عبد الأمير البياتي، دراسة مشتركة عن بناء نظام دفاعي ضد الرسائل الإقتحامية (SPAM) للرسائل النصية العربية القصيرة، في المجلة الدولية للهندسة المدنية والتكنولوجيا التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة الباحثة هبة عادل مجيد، إلى تقديم نظام تصفية (مرشح) جديد للرسائل النصية القصيرة باللغة العربية، وذلك عن طريق إستخدام مصنف (Naïve Bayesian) المعتمد على محتوى عينات الرسائل التي تم جمعها يدوياً بسبب عدم توفر مصادر بيانات لها.

وبينت الدراسة أن خدمة الرسائل القصيرة (SMS) تعد واحدة من أكثر خدمات الإتصالات إستخداماً بسبب كلفتها القليلة عدم الحاجة إلى الإنترنت، حيث رافق نمو إستخدامها زيادة في مشكلة الرسائل غير المرغوب فيها، الأمر الذي جعل تطوير نظم  لتصفية هذه الرسائل هدفاً للعديد من المؤسسات للتعامل مع هذا المشكلة.

وأظهرت نتائج الدراسة أن نسبة الدقة في أداء المرشح الجديد تحت الإعدادات التجريبية للعمل ضمن بيئة (Android) وصلت إلى 85%، فضلاً عن أن تقليل الخصائص يؤدي لرفع مستوى الدقة إلى 88%.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Google Email Print