وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/11/27 | 09:36:27 صباحاً | : 153

تدريسي بالجامعة المستنصرية ينشر دراسة مشتركة عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري

نشر التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور فلاح سموم الفرطوسي، دراسة مشتركة بعنوان (طبعات الأصابع وداء السكري من النوع الثاني)، في المجلة الدولية للتقنيات الصيدلانية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة التدريسي في مركز الدنا العدلي بجامعة النهرين الدكتور ضياء شامخ والباحثة محمد ماجد، إلى بيان العلاقة بين تشوه بصمات الأصابع لدى الإنسان وبين الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وإعتمدت الدراسة على أستعراض أهم النتائج التي توصل إليها الباحثون في مجال بصمات الأصابع، من حيث التلال والخطوط الجلدية لمختلف أصابع اليدين والقدمين وتحديد أنماط البصمات وراثياً وبيئياً.

وتضمنت الدراسة البحث في السمه المورفولوجية لبصمة الاصابع بصفتها هوية فردية للشخص، والتحري عن أسباب التشويه الحاصل في بصمات الأصابع عند المرضى المصابين بداء السكري النوع الثاني (T2DM).

وكشفت نتائج الدراسة عن وجود علاقة قوية بين التشوه في بصمات الأصابع والإصابة بداء السكري من النوع الثاني، حيث يمكن الإفادة من هذه العلاقة في التنبؤ بالأشخاص الذين يعانون من مخاطر عالية جراء هذا المرض.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

تدريسي بالجامعة المستنصرية ينشر دراسة مشتركة عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري

تدريسي بالجامعة المستنصرية ينشر دراسة مشتركة عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري
تدريسي بالجامعة المستنصرية ينشر دراسة مشتركة عن العلاقة بين تشوه طبعات الأصابع والإصابة بداء السكري

نشر التدريسي في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية الدكتور فلاح سموم الفرطوسي، دراسة مشتركة بعنوان (طبعات الأصابع وداء السكري من النوع الثاني)، في المجلة الدولية للتقنيات الصيدلانية التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة التي أنجزت بمشاركة التدريسي في مركز الدنا العدلي بجامعة النهرين الدكتور ضياء شامخ والباحثة محمد ماجد، إلى بيان العلاقة بين تشوه بصمات الأصابع لدى الإنسان وبين الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.

وإعتمدت الدراسة على أستعراض أهم النتائج التي توصل إليها الباحثون في مجال بصمات الأصابع، من حيث التلال والخطوط الجلدية لمختلف أصابع اليدين والقدمين وتحديد أنماط البصمات وراثياً وبيئياً.

وتضمنت الدراسة البحث في السمه المورفولوجية لبصمة الاصابع بصفتها هوية فردية للشخص، والتحري عن أسباب التشويه الحاصل في بصمات الأصابع عند المرضى المصابين بداء السكري النوع الثاني (T2DM).

وكشفت نتائج الدراسة عن وجود علاقة قوية بين التشوه في بصمات الأصابع والإصابة بداء السكري من النوع الثاني، حيث يمكن الإفادة من هذه العلاقة في التنبؤ بالأشخاص الذين يعانون من مخاطر عالية جراء هذا المرض.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print