وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/12/11 | 01:52:56 مساءً | : 175

دراسة مشتركة في جامعتي المستنصرية والقادسة عن خصائص أغشية أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل

نشر فريق بحثي مشترك في جامعتي المستنصرية والقادسية، دراسة بعنوان (الخصائص البصرية والتركيبية لأغشية اوكسيد الكوبلت المشوب بالنيكل ذات التركيب النانوني المحضرة بطريقة التحلل الكيميائي الحراري)  في مجلة  الفيزياء التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان وعدي مازن والتدريسي بجامعة القادسية الدكتور حسين علي نور،إلى تحضير أغشية رقيقة من أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل بتقنية التحلل الكيميائي الحراري، فضلاً عن بحث خصائصها التركيبة والمورفولوجية والبصرية بإستخدام حيود الأشعة السينية ومجهر القوى الذرية.

وبينت نتائج الدراسة أن زيادة تركيز النيكل تؤدي إلى إزدياد حجم الحبيبات، وإلى التقليل من قيمة الإجهاد الماكروي وكثافة الانخلاعات، وأن النيكل دخل ضمن مصفوفة أوكسيد الكوبلت بانتظام، مع زيادة فجوة الطاقة المحضورة من (2 eV) الى (2.5 eV) عند إزدياد تركيز النيكل إلى 4 %.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة في جامعتي المستنصرية والقادسة عن خصائص أغشية أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل

دراسة مشتركة في جامعتي المستنصرية والقادسة عن خصائص أغشية أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل
دراسة مشتركة في جامعتي المستنصرية والقادسة عن خصائص أغشية أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل

نشر فريق بحثي مشترك في جامعتي المستنصرية والقادسية، دراسة بعنوان (الخصائص البصرية والتركيبية لأغشية اوكسيد الكوبلت المشوب بالنيكل ذات التركيب النانوني المحضرة بطريقة التحلل الكيميائي الحراري)  في مجلة  الفيزياء التي تدخل ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان وعدي مازن والتدريسي بجامعة القادسية الدكتور حسين علي نور،إلى تحضير أغشية رقيقة من أوكسيد الكوبلت النانوية المشوبة بالنيكل بتقنية التحلل الكيميائي الحراري، فضلاً عن بحث خصائصها التركيبة والمورفولوجية والبصرية بإستخدام حيود الأشعة السينية ومجهر القوى الذرية.

وبينت نتائج الدراسة أن زيادة تركيز النيكل تؤدي إلى إزدياد حجم الحبيبات، وإلى التقليل من قيمة الإجهاد الماكروي وكثافة الانخلاعات، وأن النيكل دخل ضمن مصفوفة أوكسيد الكوبلت بانتظام، مع زيادة فجوة الطاقة المحضورة من (2 eV) الى (2.5 eV) عند إزدياد تركيز النيكل إلى 4 %.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print