وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2019/12/19 | 09:26:14 صباحاً | : 151

دراسة بالجامعة المستنصرية عن إستئصال مادة الهيدروكسي أبتايت ذات الإستعمالات الطبية من عظام الحيوانات

نشر فريق بحثي مشترك في كليتي التربية والعلوم بالجامعة المستنصرية، دراسة مشتركة بعنوان (تأثيرات ظروف تحضير الأهداف على خواص الفعالية الإحيائية والفيزيائية للهيدروكسي أبتايت المستأصل بالليزر النبضي من العظام)، في مجلة المواد النانوية والتراكيب الإحيائية ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسي في كلية التربية الدكتور مصطفى شاكر والتدريسي في كلية العلوم الدكتور نظير جاسم والباحثة دلال مسير، إلى إستخدام تقنية قشط المواد الصلبة بالليزر داخل السوائل، والإفادة منها في الحصول على العوالق نانوية للهيدروكسي أبيتايت من عظام الحيوانات.

وتضمنت الدراسة إستعمال عظام الحيوانات كمصدر طبيعي، وتحضير مادة الهيدروكسي أبيتايت بدرجات كلسنة وتلبيد وضغوط مختلفة، مع تنوع درجة التبلور والحجم البلوري ومعلمات الشبيكة، فضلاً عن فحصها بوساطة صور المجهر الالكتروني الماسح.

وأثبتت نتائج الدراسة كفاءة التقنية المستعملة في تحضير طبقات الهيدروكسي أبيتايت التي تألفت من جسيمات نانوية بمدى من 20 الى 100 نانومتر، وفعالية هذه المادة في الإستعمالات الإحيائية والطبية.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة بالجامعة المستنصرية عن إستئصال مادة الهيدروكسي أبتايت ذات الإستعمالات الطبية من عظام الحيوانات

دراسة بالجامعة المستنصرية عن إستئصال مادة الهيدروكسي أبتايت ذات الإستعمالات الطبية من عظام الحيوانات
دراسة بالجامعة المستنصرية عن إستئصال مادة الهيدروكسي أبتايت ذات الإستعمالات الطبية من عظام الحيوانات

نشر فريق بحثي مشترك في كليتي التربية والعلوم بالجامعة المستنصرية، دراسة مشتركة بعنوان (تأثيرات ظروف تحضير الأهداف على خواص الفعالية الإحيائية والفيزيائية للهيدروكسي أبتايت المستأصل بالليزر النبضي من العظام)، في مجلة المواد النانوية والتراكيب الإحيائية ضمن مستوعب سكوباس.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسي في كلية التربية الدكتور مصطفى شاكر والتدريسي في كلية العلوم الدكتور نظير جاسم والباحثة دلال مسير، إلى إستخدام تقنية قشط المواد الصلبة بالليزر داخل السوائل، والإفادة منها في الحصول على العوالق نانوية للهيدروكسي أبيتايت من عظام الحيوانات.

وتضمنت الدراسة إستعمال عظام الحيوانات كمصدر طبيعي، وتحضير مادة الهيدروكسي أبيتايت بدرجات كلسنة وتلبيد وضغوط مختلفة، مع تنوع درجة التبلور والحجم البلوري ومعلمات الشبيكة، فضلاً عن فحصها بوساطة صور المجهر الالكتروني الماسح.

وأثبتت نتائج الدراسة كفاءة التقنية المستعملة في تحضير طبقات الهيدروكسي أبيتايت التي تألفت من جسيمات نانوية بمدى من 20 الى 100 نانومتر، وفعالية هذه المادة في الإستعمالات الإحيائية والطبية.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print