وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/02/11 | 03:34:02 مساءً | : 301

الجامعة المستنصرية تشارك في مؤتمر دائرة صحة بغداد العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري

شاركت الجامعة المستنصرية، في المؤتمر العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري، الذي نظمته دائرة صحة بغداد الرصافة، اليوم الثلاثاء، على قاعات فندق بابل روتانا في بغداد، بحضور عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من مختلف الجامعات والمؤسسات الصحية العراقية.

وتمثلت مشاركة الجامعة المستنصرية بإلقاء ثلاث محاضرات علمية لمدير المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري الدكتور عباس مهدي، سلطت الأولى الضوء على علاج نظير الأنسولين كلارجين (لانتس) الحديث، مع بيان دوره في السيطرة على مستوى السكر وعدد مرات الزرق لدى المرضى وحمايتهم من الإصابة بالسمنة، وتناولت الثانية إستعمالات مادة الميلاتونين لعلاج مرضى داء العلقة وأهميتها في التقليل من صعوبة التنفس التي يتعرضون لها خلال النوم، فيما إستعرضت الثالثة نتائج الدراسات التي أجريت لإعداد دلائل عراقية خاصة بإستعمال هرمون النمو لليافعين والبالغين.     

وشهد المؤتمر مناقشة سبعة عشر بحثاً علمياً توزعت على محاور عدة، وأهمها أمراض الغدد الصم والمضاعفات الناتجة عن السكري في العيون والكلى والقدمين، وإنعكاس تغير الأنماط الحياتية على حالة المصابين بأمراض الغدد الصم والسكري، فضلاً عن المشكلات والمخاطر الصحية الناتجة عن السمنة.

كما تخلل المؤتمر إقامة العديد من المحاضرات والجلسات وورش العمل العلمية، التي تناولت أحدث التطورات البحثية في مجال علاج أمراض الغدد الصم والسكري، والوسائل التي تقلل من مستويات إنتشار الإصابة لدى المواطنين العراقيين، وسبل تحجم المضاعفات المتنوعة الناجمة عن هذه الأمراض، لاسيما إصابات الشبكية والأعصاب المحيطية وعجز الكلى.

الجامعة المستنصرية تشارك في مؤتمر دائرة صحة بغداد العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري

الجامعة المستنصرية تشارك في مؤتمر دائرة صحة بغداد العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري
الجامعة المستنصرية تشارك في مؤتمر دائرة صحة بغداد العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري

شاركت الجامعة المستنصرية، في المؤتمر العلمي السابع لأمراض الغدد الصم والسكري، الذي نظمته دائرة صحة بغداد الرصافة، اليوم الثلاثاء، على قاعات فندق بابل روتانا في بغداد، بحضور عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من مختلف الجامعات والمؤسسات الصحية العراقية.

وتمثلت مشاركة الجامعة المستنصرية بإلقاء ثلاث محاضرات علمية لمدير المركز الوطني لعلاج وبحوث السكري الدكتور عباس مهدي، سلطت الأولى الضوء على علاج نظير الأنسولين كلارجين (لانتس) الحديث، مع بيان دوره في السيطرة على مستوى السكر وعدد مرات الزرق لدى المرضى وحمايتهم من الإصابة بالسمنة، وتناولت الثانية إستعمالات مادة الميلاتونين لعلاج مرضى داء العلقة وأهميتها في التقليل من صعوبة التنفس التي يتعرضون لها خلال النوم، فيما إستعرضت الثالثة نتائج الدراسات التي أجريت لإعداد دلائل عراقية خاصة بإستعمال هرمون النمو لليافعين والبالغين.     

وشهد المؤتمر مناقشة سبعة عشر بحثاً علمياً توزعت على محاور عدة، وأهمها أمراض الغدد الصم والمضاعفات الناتجة عن السكري في العيون والكلى والقدمين، وإنعكاس تغير الأنماط الحياتية على حالة المصابين بأمراض الغدد الصم والسكري، فضلاً عن المشكلات والمخاطر الصحية الناتجة عن السمنة.

كما تخلل المؤتمر إقامة العديد من المحاضرات والجلسات وورش العمل العلمية، التي تناولت أحدث التطورات البحثية في مجال علاج أمراض الغدد الصم والسكري، والوسائل التي تقلل من مستويات إنتشار الإصابة لدى المواطنين العراقيين، وسبل تحجم المضاعفات المتنوعة الناجمة عن هذه الأمراض، لاسيما إصابات الشبكية والأعصاب المحيطية وعجز الكلى.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>