وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/02/23 | 06:39:28 صباحاً | : 247

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تتمكن من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة

تمكنت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين الدكتور رعد سعدون صبري والدكتور وسام جعفر عزيز والباحث منتظر إسماعيل رحمة، تحضير تراكيب نانوية لكل من الحديد والفضة وأوكسيد الخارصين، وفحصها بوساطة حيود الأشعة السينية والمجهر الإلكتروني الماسح وطيف الأشعة البنفسجية، فضلاً عن التحري إمكانية إستعمالها كمحفز ضوئي ضمن منطقة الطيف المرئي لصبغة المثيلين الأزرق الضارة.

وبينت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة تقنية المواد الداخلة ضمن مستوعب سكوباس، إمتلاك المواد النانونية المحضرة قدرة كبيرة لزيادة الإمتصاص ضمن الطيف المرئي، وتحسين فعالية التحفيز الضوئي في منطقة الضوء المرئي، فضلاً عن دورها في إزالة الصبغات الزرقاء الضارة بوقت قصير.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تتمكن من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تتمكن من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة
دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تتمكن من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة

تمكنت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، من تحضير تراكيب نانوية تستعمل لإزالة الصبغات الزرقاء الضارة.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين الدكتور رعد سعدون صبري والدكتور وسام جعفر عزيز والباحث منتظر إسماعيل رحمة، تحضير تراكيب نانوية لكل من الحديد والفضة وأوكسيد الخارصين، وفحصها بوساطة حيود الأشعة السينية والمجهر الإلكتروني الماسح وطيف الأشعة البنفسجية، فضلاً عن التحري إمكانية إستعمالها كمحفز ضوئي ضمن منطقة الطيف المرئي لصبغة المثيلين الأزرق الضارة.

وبينت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة تقنية المواد الداخلة ضمن مستوعب سكوباس، إمتلاك المواد النانونية المحضرة قدرة كبيرة لزيادة الإمتصاص ضمن الطيف المرئي، وتحسين فعالية التحفيز الضوئي في منطقة الضوء المرئي، فضلاً عن دورها في إزالة الصبغات الزرقاء الضارة بوقت قصير.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>