وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/03/09 | 06:21:35 صباحاً | : 197

دراسة مشتركة بجامعتي المستنصرية وكربلاء تتمكن من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء

تمكنت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في جامعتي المستنصرية وكربلاء، من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء لنطاق (800 - 1500) نانومتر، على قاعدة من الزجاج.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيتين بالجامعة المستنصرية عتاب فاضل حسين ونضال علي حسين والتدريسي بجامعة كربلاء الدكتور نبراس موسى عمران والباحثة نبراس صلاح حميد، تصميم طلاء يقوم بعكس الأشعة القريبة من الحمراء ضمن الأطوال الموجية (800 - 1500) نانومتر، يتكون الطلاء من طبقات عدة تتألف معظمها من مادتين رئيستين (MgF2، TiO2) تم تحديدهما بمعادلات نظرية لمعامل الإنكسار كدالة للطول الموجي.

وإعتمدت الدراسة التي تم نشرها في مجلة الفيزياء البريطانية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، على برنامج نظري لحساب مقدار الإنعكاسية والنفاذية، من أجل تحقق الشروط المطلوبة والتحكم بسمك كل طبقة، فضلاً عن إستخدام لغة فورتران لتحديد عدد الطبقات المؤلفة من المادتين وإسلوب توزيعها.

وبينت نتائج الدراسة أن طبقات الطلاء المُصَمَم الجديد تحقق أقل انعكاسية للضوء المرئي، وأعلى إنعكاسية لضوء الأشعة تحت الحمراء.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة بجامعتي المستنصرية وكربلاء تتمكن من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء

دراسة مشتركة بجامعتي المستنصرية وكربلاء تتمكن من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء
دراسة مشتركة بجامعتي المستنصرية وكربلاء تتمكن من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء

تمكنت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في جامعتي المستنصرية وكربلاء، من تصميم طلاء عاكس للموجات تحت الحمراء لنطاق (800 - 1500) نانومتر، على قاعدة من الزجاج.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيتين بالجامعة المستنصرية عتاب فاضل حسين ونضال علي حسين والتدريسي بجامعة كربلاء الدكتور نبراس موسى عمران والباحثة نبراس صلاح حميد، تصميم طلاء يقوم بعكس الأشعة القريبة من الحمراء ضمن الأطوال الموجية (800 - 1500) نانومتر، يتكون الطلاء من طبقات عدة تتألف معظمها من مادتين رئيستين (MgF2، TiO2) تم تحديدهما بمعادلات نظرية لمعامل الإنكسار كدالة للطول الموجي.

وإعتمدت الدراسة التي تم نشرها في مجلة الفيزياء البريطانية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، على برنامج نظري لحساب مقدار الإنعكاسية والنفاذية، من أجل تحقق الشروط المطلوبة والتحكم بسمك كل طبقة، فضلاً عن إستخدام لغة فورتران لتحديد عدد الطبقات المؤلفة من المادتين وإسلوب توزيعها.

وبينت نتائج الدراسة أن طبقات الطلاء المُصَمَم الجديد تحقق أقل انعكاسية للضوء المرئي، وأعلى إنعكاسية لضوء الأشعة تحت الحمراء.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print