وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/04/13 | 12:59:06 صباحاً | : 658

رئاسة الجامعة تنظم ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية

نظمت رئاسة الجامعة المستنصرية بالتعاون مع كلية العلوم، الأحد، ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية، بمشاركة 2644 تدريسياً من مختلف الجامعات والمؤسسات العراقية.

وقال مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الأستاذ المساعد الدكتور مصطفى ضياء الحسني، إن تجربة التعليم الإلكتروني مسؤولية تضامنية بين الطالب والتدريسي والمؤسسة الأكاديمية، وتعتبر أفضل الحلول الممكنة لتجنب فقدان العام الدراسي الحالي على الطلبة في ظل الظروف الإستثنائية الطارئة التي يمر بها البلد والعالم جراء أزمة فيروس كورونا وفرض حظر التجوال الوقائي، مشيراً إلى أن التعليم عبر المنصات الرقمية يعّد من الطرق الفعالة المساندة للتعليم الصفي، والتي يتم الإعتماد عليها في مختلف دول العالم المتقدمة.

وقدم المساعد العلمي، خلال الورشة، تقريراً مفصلا عن آليات تطبيق التعليم الإلكتروني في المستنصرية وأبرز التحديات التي قد تواجهها، والإجراءات التي إتخذها مجلس الجامعة بتوجيه من رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي من أجل متابعة هذه التجربة وتحقيق أكبر فائدة منها وتذليل عقباتها في ضوء قرارت وتوصيات هيئة الرأي، مؤكداً تسخير أهم المنصات الإلكترونية الحديثة والبروفايلات الأكاديمية للتدريسيين والطلبة وباقي وسائل التواصل لإنجاح التعليم الإلكتروني مع الحفاظ على مقومات الرصانة العلمية.

ولدى إجابته على عدد من التساؤلات التي طرحت في الورشة، أعلن الحسني عن إطلاق مركز الحاسبة الإلكترونية، نظاماً برمجياً يعمل على تغذية بيانات التعليم الإلكتروني من قبل مخولي الكليات والأقسام، بهدف إختصار الجهد والوقت والدقة ومتابعة نسب الإنجاز والحصول على التقارير والمؤشرات البيانية المطلوبة من قبل صناع القرار، مؤكداً تقديم هذا المننجز إلى وزارة التعليم العالي، في الأيام القريبة المقبلة، بغية تعميمه على باقي الجامعات للإفادة منه، بعد أن تمت تجربته بنجاح على مستوى كليات الجامعة المستنصرية.

وفي ختام الورشة أكد المساعد العلمي تبني رئاسة الجامعة المستنصرية مقترحاً لإضافة مادة (التعليم الإلكتروني) إلى المناهج المقررة في الدراسات الأولية والعليا (مستوفي)، وذلك بعد دراسته والمصادقة عليه من قبل مجلس الجامعة.

رئاسة الجامعة تنظم ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية

رئاسة الجامعة تنظم ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية
رئاسة الجامعة تنظم ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية

نظمت رئاسة الجامعة المستنصرية بالتعاون مع كلية العلوم، الأحد، ورشة عمل فيديوية عن تجربة التعليم الإلكتروني في المستنصرية، بمشاركة 2644 تدريسياً من مختلف الجامعات والمؤسسات العراقية.

وقال مساعد رئيس الجامعة للشؤون العلمية الأستاذ المساعد الدكتور مصطفى ضياء الحسني، إن تجربة التعليم الإلكتروني مسؤولية تضامنية بين الطالب والتدريسي والمؤسسة الأكاديمية، وتعتبر أفضل الحلول الممكنة لتجنب فقدان العام الدراسي الحالي على الطلبة في ظل الظروف الإستثنائية الطارئة التي يمر بها البلد والعالم جراء أزمة فيروس كورونا وفرض حظر التجوال الوقائي، مشيراً إلى أن التعليم عبر المنصات الرقمية يعّد من الطرق الفعالة المساندة للتعليم الصفي، والتي يتم الإعتماد عليها في مختلف دول العالم المتقدمة.

وقدم المساعد العلمي، خلال الورشة، تقريراً مفصلا عن آليات تطبيق التعليم الإلكتروني في المستنصرية وأبرز التحديات التي قد تواجهها، والإجراءات التي إتخذها مجلس الجامعة بتوجيه من رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي من أجل متابعة هذه التجربة وتحقيق أكبر فائدة منها وتذليل عقباتها في ضوء قرارت وتوصيات هيئة الرأي، مؤكداً تسخير أهم المنصات الإلكترونية الحديثة والبروفايلات الأكاديمية للتدريسيين والطلبة وباقي وسائل التواصل لإنجاح التعليم الإلكتروني مع الحفاظ على مقومات الرصانة العلمية.

ولدى إجابته على عدد من التساؤلات التي طرحت في الورشة، أعلن الحسني عن إطلاق مركز الحاسبة الإلكترونية، نظاماً برمجياً يعمل على تغذية بيانات التعليم الإلكتروني من قبل مخولي الكليات والأقسام، بهدف إختصار الجهد والوقت والدقة ومتابعة نسب الإنجاز والحصول على التقارير والمؤشرات البيانية المطلوبة من قبل صناع القرار، مؤكداً تقديم هذا المننجز إلى وزارة التعليم العالي، في الأيام القريبة المقبلة، بغية تعميمه على باقي الجامعات للإفادة منه، بعد أن تمت تجربته بنجاح على مستوى كليات الجامعة المستنصرية.

وفي ختام الورشة أكد المساعد العلمي تبني رئاسة الجامعة المستنصرية مقترحاً لإضافة مادة (التعليم الإلكتروني) إلى المناهج المقررة في الدراسات الأولية والعليا (مستوفي)، وذلك بعد دراسته والمصادقة عليه من قبل مجلس الجامعة.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print