وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/04/23 | 11:48:20 صباحاً | : 145

الجامعة تنظم حملة لتوزيع السلال الغذائية على العائلات المتعففة

نظمت كلية الإدارة والاقتصاد في الجامعة المستنصرية، حملة لتوزيع عدد من السلال الغذائية على العائلات المتعففة في مدينة بغداد، وذلك للتخفيف عن كاهلهم في ظل إجراءات الحد من إنتشار فيروس كورونا وحلول شهر رمضان الكريم.

وقالت عميد الكلية الدكتورة بثينة راشد الكعبي، إن الحملة التي أقيمت بالتعاون مع منظمة طريق الجنة، تهدف إلى مساعدة عدد من العائلات المتعففة خلال شهر رمضان المبارك، مع إستمرار الأزمة الصحية الراهنة للمساهمة في الحد من تداعياتها عليهم، مشيرةً إلى أن السلال تم إعدادها بجهود وإمكانات ذاتية من قبل الكلية المنضمة، إذ تضمنت مختلفة أنواع المواد الغذائية التي تخدم الأسر في هذا الشهر الفضيل.

وأضافت الكعبي إن الكلية تسعى من خلال هذه الحملة إلى تفعيل شعار الجامعة في خدمة المجتمع، وتعزيز الصورة الحقيقية للتكافل الإجتماعي والإنساني بين المواطنين العراقيين، مؤكدةَ أهمية  مواصلة تنظيم مثل هكذا حملات وتقديم يد العون والمساعدة إلى المحتاجين وذوي الدخل المحدود.

الجامعة تنظم حملة لتوزيع السلال الغذائية على العائلات المتعففة

الجامعة تنظم حملة لتوزيع السلال الغذائية على العائلات المتعففة
الجامعة تنظم حملة لتوزيع السلال الغذائية على العائلات المتعففة

نظمت كلية الإدارة والاقتصاد في الجامعة المستنصرية، حملة لتوزيع عدد من السلال الغذائية على العائلات المتعففة في مدينة بغداد، وذلك للتخفيف عن كاهلهم في ظل إجراءات الحد من إنتشار فيروس كورونا وحلول شهر رمضان الكريم.

وقالت عميد الكلية الدكتورة بثينة راشد الكعبي، إن الحملة التي أقيمت بالتعاون مع منظمة طريق الجنة، تهدف إلى مساعدة عدد من العائلات المتعففة خلال شهر رمضان المبارك، مع إستمرار الأزمة الصحية الراهنة للمساهمة في الحد من تداعياتها عليهم، مشيرةً إلى أن السلال تم إعدادها بجهود وإمكانات ذاتية من قبل الكلية المنضمة، إذ تضمنت مختلفة أنواع المواد الغذائية التي تخدم الأسر في هذا الشهر الفضيل.

وأضافت الكعبي إن الكلية تسعى من خلال هذه الحملة إلى تفعيل شعار الجامعة في خدمة المجتمع، وتعزيز الصورة الحقيقية للتكافل الإجتماعي والإنساني بين المواطنين العراقيين، مؤكدةَ أهمية  مواصلة تنظيم مثل هكذا حملات وتقديم يد العون والمساعدة إلى المحتاجين وذوي الدخل المحدود.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>