وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/05/06 | 12:34:01 مساءً | : 123

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تبحث العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا

بحثت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا.

وتهدف الدراسة التي تألف فريقها البحثي من الدكتور محمد فرج شذر والدكتورة سوسن حسن عثمان والباحثة فاطمة صبيح علي، إلى التحري عن العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الأغشية الحيوية في البكتريا، سيما وأن هذه الأغشية ذات خطورة كبيرة لكونها تساهم في الأصابات المرضية المتنوعة، ناهيك عن وجودها على سطوح المعدات الطبية مثل أدوات القسطرة (catheters).

وبينت الدراسة التي تم نشرها في مجلة دراسات علم الأحياء الدقيقة الطبية الصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إن بعض المجتمعات البكتيرية المرتبطة بتكوين الغشاء الحيوي، تتسب في مقاومة المضادات الحيوية، وحدوث أمراض وإلتهابات بطانة القلب والاذن الوسطى والمفاصل والجروح المزمنة، وأن أحد الأسباب المهمة لزيادة مقاومة الخلايا البكتيرية للظروف البيئية الصعبة، في مجتمع الغشاء الحيوي، تكمن في إرتفاع أعداد الخلايا النشطة الموجودة داخل الغشاء.

وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن هذه الخلايا، وبالرغم من كونها متماثلة من الناحية الوراثية، مع بقية خلايا المجتمع البكتيري داخل الغشاء الحيوي، إلا أنها تكون مقاومة لعدد من المضادات الحيوية، وذلك نظراً لإمتلكها قدرة التعبير عن أنظمة الذيفان - ضد الذيفان (Toxin-Antitoxin systems).

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تبحث العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا

دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تبحث العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا
دراسة علمية بالجامعة المستنصرية تبحث العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا

بحثت دراسة علمية أعدها فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الغشاء الحيوي في البكتريا.

وتهدف الدراسة التي تألف فريقها البحثي من الدكتور محمد فرج شذر والدكتورة سوسن حسن عثمان والباحثة فاطمة صبيح علي، إلى التحري عن العلاقة بين أنظمة الذيفان وضد الذيفان وتكوين الأغشية الحيوية في البكتريا، سيما وأن هذه الأغشية ذات خطورة كبيرة لكونها تساهم في الأصابات المرضية المتنوعة، ناهيك عن وجودها على سطوح المعدات الطبية مثل أدوات القسطرة (catheters).

وبينت الدراسة التي تم نشرها في مجلة دراسات علم الأحياء الدقيقة الطبية الصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إن بعض المجتمعات البكتيرية المرتبطة بتكوين الغشاء الحيوي، تتسب في مقاومة المضادات الحيوية، وحدوث أمراض وإلتهابات بطانة القلب والاذن الوسطى والمفاصل والجروح المزمنة، وأن أحد الأسباب المهمة لزيادة مقاومة الخلايا البكتيرية للظروف البيئية الصعبة، في مجتمع الغشاء الحيوي، تكمن في إرتفاع أعداد الخلايا النشطة الموجودة داخل الغشاء.

وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن هذه الخلايا، وبالرغم من كونها متماثلة من الناحية الوراثية، مع بقية خلايا المجتمع البكتيري داخل الغشاء الحيوي، إلا أنها تكون مقاومة لعدد من المضادات الحيوية، وذلك نظراً لإمتلكها قدرة التعبير عن أنظمة الذيفان - ضد الذيفان (Toxin-Antitoxin systems).

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print