وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/01/07 | 12:50:39 مساءً | : 304

براءة اختراع في كلية العلوم عن تصنيع خليط مضاد للبكتريا من أوكسيد النحاس النانوي وبوليمرات نبات القطن

 حصل فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، على براءة إختراع لتمكنه من تصنيع خليط من أوكسيد النحاس النانوي والبوليمرات الطبيعية (السيليلوز) المستخلص من نبات القطن واستخدامه كمضاد للبكتريا.

وتهدف البراءة المكون فريقها البحثي من الدكتور وسام جعفر عزيز والدكتورة رندة كامل حسين والباحث إبراهيم عباس، إلى تحضير عدد من مركبات النانو سيليلوز المستخلص من نبات القطن، وأهمها أوكسيد الزنك – سيليلوز وأوكسيد النحاسسيليلوز، ودراسة إمكانية استعمالها في المجالات الطبية العلاجية والإفادة منها كمضاد للبكتريا الموجبة والسالبة لصبغة غرام.
وتضمنت البراءة الممنوحة من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، استخدام المستخلصات النباتية للقطن في تحضير خليط من أوكسيد النحاس النانوي والبوليمرات الطبيعية (السيليلوز)، بتشاكيل نانوية مختلفة وبأحجام صغيره جداً وبفجوات طاقة تعمل ضمن الاطوال الموجية المرئية، فضلاً عن دراسة استعمال الخليط في التطبيقات المضادة لعدد من الجراثيم والبكتيريا.
وبينت نتائج البراءة أن المواد المحضرة تتميز بفعاليتها العالية في قتل الملوثات البايولوجية من الجراثيم والبكتيريا المتعددة، فضلاً عن كونها رخيصة الثمن وصديقة للبيئة.

براءة اختراع في كلية العلوم عن تصنيع خليط مضاد للبكتريا من أوكسيد النحاس النانوي وبوليمرات نبات القطن

براءة اختراع في كلية العلوم عن تصنيع خليط مضاد للبكتريا من أوكسيد النحاس النانوي وبوليمرات نبات القطن
براءة اختراع في كلية العلوم عن تصنيع خليط مضاد للبكتريا من أوكسيد النحاس النانوي وبوليمرات نبات القطن

 حصل فريق بحثي مشترك في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، على براءة إختراع لتمكنه من تصنيع خليط من أوكسيد النحاس النانوي والبوليمرات الطبيعية (السيليلوز) المستخلص من نبات القطن واستخدامه كمضاد للبكتريا.

وتهدف البراءة المكون فريقها البحثي من الدكتور وسام جعفر عزيز والدكتورة رندة كامل حسين والباحث إبراهيم عباس، إلى تحضير عدد من مركبات النانو سيليلوز المستخلص من نبات القطن، وأهمها أوكسيد الزنك – سيليلوز وأوكسيد النحاسسيليلوز، ودراسة إمكانية استعمالها في المجالات الطبية العلاجية والإفادة منها كمضاد للبكتريا الموجبة والسالبة لصبغة غرام.
وتضمنت البراءة الممنوحة من الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية، استخدام المستخلصات النباتية للقطن في تحضير خليط من أوكسيد النحاس النانوي والبوليمرات الطبيعية (السيليلوز)، بتشاكيل نانوية مختلفة وبأحجام صغيره جداً وبفجوات طاقة تعمل ضمن الاطوال الموجية المرئية، فضلاً عن دراسة استعمال الخليط في التطبيقات المضادة لعدد من الجراثيم والبكتيريا.
وبينت نتائج البراءة أن المواد المحضرة تتميز بفعاليتها العالية في قتل الملوثات البايولوجية من الجراثيم والبكتيريا المتعددة، فضلاً عن كونها رخيصة الثمن وصديقة للبيئة.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print