وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/05/11 | 05:04:36 صباحاً | : 77

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث إرتباطات خصائص المجرة المضيفة في الفضاء

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وبابل، الإرتباطات بين خصائص المجرة المضيفة بالإستناد إلى عينة من المجرات الحلزونية. وذلك بإستخدام (Spitzer / IRAS) عند الطول الموجي 3.6 ميكرومتر.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور إسماعيل عبد الله والدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان والتدريسيتين وسماء عبد الستار ووداد هنو والتدريسي بجامعة بابل الدكتور خالد حنين، إختيار عينة تشمل 40 مجرة حلزونية ذات أنواع هابل من (Sa) إلى (Sc) لبحث الإرتباطات الجديدة، وإستخدام الكتلة الكلية النجمية المرتبط بالهالة، والإعتماد على عينة كبيرة من التقديرات الدقيقة لسرعة التشتت للمجرة المضيفة (σ*) مقترنة بمجموعة الكتلة الإجمالية النجمية والكتلة الكلية للهالة وكتلة المادة المظلمة من المجرات المضيفة.

وتوصلت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة الهندسة وإدارة الإختبار المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إلى وجود إرتباطات بين سرعة التشتت (σ*) وكتلة النجم الكلي (Mtotal) (σ * -Mototal) وكتلة المادة المظلمة (MDM) (σ * -MDM) وكتلة الهالة الكلية (Mhalo) (σ * -Mhalo) للمجرات المضيفة.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث إرتباطات خصائص المجرة المضيفة في الفضاء

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث إرتباطات خصائص المجرة المضيفة في الفضاء
دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث إرتباطات خصائص المجرة المضيفة في الفضاء

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وبابل، الإرتباطات بين خصائص المجرة المضيفة بالإستناد إلى عينة من المجرات الحلزونية. وذلك بإستخدام (Spitzer / IRAS) عند الطول الموجي 3.6 ميكرومتر.

وتضمنت الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور إسماعيل عبد الله والدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان والتدريسيتين وسماء عبد الستار ووداد هنو والتدريسي بجامعة بابل الدكتور خالد حنين، إختيار عينة تشمل 40 مجرة حلزونية ذات أنواع هابل من (Sa) إلى (Sc) لبحث الإرتباطات الجديدة، وإستخدام الكتلة الكلية النجمية المرتبط بالهالة، والإعتماد على عينة كبيرة من التقديرات الدقيقة لسرعة التشتت للمجرة المضيفة (σ*) مقترنة بمجموعة الكتلة الإجمالية النجمية والكتلة الكلية للهالة وكتلة المادة المظلمة من المجرات المضيفة.

وتوصلت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة الهندسة وإدارة الإختبار المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إلى وجود إرتباطات بين سرعة التشتت (σ*) وكتلة النجم الكلي (Mtotal) (σ * -Mototal) وكتلة المادة المظلمة (MDM) (σ * -MDM) وكتلة الهالة الكلية (Mhalo) (σ * -Mhalo) للمجرات المضيفة.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>