وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/09/15 | 01:49:31 صباحاً | : 68

تربية المستنصرية تقيم ندوة ثقافية عبر الانترنت عن الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003

 اعلام التربية 15-9-2020

اقام قسم اللغة العربية في كلية التربية بالتنسيق مع شعبة التعليم المستمر ،الاثنين، ندوة ثقافية عن الشعر والهوية.. قراءة في الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003 بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثيين والادباء من مختلف الجامعات العراقية والعربية .

وتهدف الندوة التي رعاها عميد كلية التربية الاستاذ الدكتور عصام عسل حسن ، الكشف عن أبرز سمات الهوية الجديدة وتشكلاتها وأنواعها في الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003، الى جانب  تحديد المرجعيات التي تمثل مصدر التكوين الثقافي للشاعر، وتسليط الضوء على الأسس التي جاء منها اصطلاح الهوية وكيفية توظيفه في قصائد الشعراء المحدثين.

وتطرقت الندوة التي نظمت عبر منصة زوم الفيديوية وحاضر فيها التدريسي في قسم اللغة العربية الدكتور احمد مهدي الزبيدي الى هوية الشاعر وانتمائه في ظل متغيرات سياسية وثقافية واجتماعية وفكرية وآيديولوجية مابعد 2003 .

وبينت الندوة ان الصراع الديني والفكري والإثني أسهم في تجلي هويات فرعية أخذت مساحة واسعة عبر هيمنتها وتماحكها مع الآخر،الأمر الذي يحتاج الى وضع تسمية لكل مرحلة ولما فيها من تمايز شعري.

وشهدت الندوة مداخلات قدمتها شخصيات علمية وثقافية ركزت على الهوية المحلية في الشعر التي تكون بمجموعها الهوية الواحدة ، وعن الشعراء وتأثرهم بالوضع الجديد بعد عام 2003 ، واشاد المتدخلون بجهود قسم اللغة العربية  وأنه المكان المناسب لطرح وتحفيز النقاش والبحث العلمي حول مواضيع ثقافية ذات أهمية، وخاصة موضوع الشعر والادب  الذي يعد من أدوات الثراء العربي والإنساني لغويا وإبداعيا.​

تربية المستنصرية تقيم ندوة ثقافية عبر الانترنت عن الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003

تربية المستنصرية تقيم ندوة ثقافية عبر الانترنت عن الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003
تربية المستنصرية تقيم ندوة ثقافية عبر الانترنت عن  الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003

 اعلام التربية 15-9-2020

اقام قسم اللغة العربية في كلية التربية بالتنسيق مع شعبة التعليم المستمر ،الاثنين، ندوة ثقافية عن الشعر والهوية.. قراءة في الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003 بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثيين والادباء من مختلف الجامعات العراقية والعربية .

وتهدف الندوة التي رعاها عميد كلية التربية الاستاذ الدكتور عصام عسل حسن ، الكشف عن أبرز سمات الهوية الجديدة وتشكلاتها وأنواعها في الشعر العراقي المعاصر مابعد 2003، الى جانب  تحديد المرجعيات التي تمثل مصدر التكوين الثقافي للشاعر، وتسليط الضوء على الأسس التي جاء منها اصطلاح الهوية وكيفية توظيفه في قصائد الشعراء المحدثين.

وتطرقت الندوة التي نظمت عبر منصة زوم الفيديوية وحاضر فيها التدريسي في قسم اللغة العربية الدكتور احمد مهدي الزبيدي الى هوية الشاعر وانتمائه في ظل متغيرات سياسية وثقافية واجتماعية وفكرية وآيديولوجية مابعد 2003 .

وبينت الندوة ان الصراع الديني والفكري والإثني أسهم في تجلي هويات فرعية أخذت مساحة واسعة عبر هيمنتها وتماحكها مع الآخر،الأمر الذي يحتاج الى وضع تسمية لكل مرحلة ولما فيها من تمايز شعري.

وشهدت الندوة مداخلات قدمتها شخصيات علمية وثقافية ركزت على الهوية المحلية في الشعر التي تكون بمجموعها الهوية الواحدة ، وعن الشعراء وتأثرهم بالوضع الجديد بعد عام 2003 ، واشاد المتدخلون بجهود قسم اللغة العربية  وأنه المكان المناسب لطرح وتحفيز النقاش والبحث العلمي حول مواضيع ثقافية ذات أهمية، وخاصة موضوع الشعر والادب  الذي يعد من أدوات الثراء العربي والإنساني لغويا وإبداعيا.​

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>