وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/06/20 | 01:08:23 صباحاً | : 99

لجنة التنبؤات الجوية بالجامعة المستنصرية تتوقع حدوث كسوف جزئي للشمس صباح الأحد

توقعت لجنة التنبؤات الجوية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، أن سماء العراق ستشهد حدوث ظاهرة كسوف جزئي للشمس، صباح يوم الأحد الموافق 21/6/2020.

وأوضحت اللجنة في تقريرها الصادر مساء يوم الجمعة، أن الكسوف الجزئي للشمس من المتوقع أن يبدأ في الساعة (7:27) صباحاً بتوقيت بغداد يوم الأحد، وستبلغ ذروته عندما يغطي القمر نسبة (55%) من قرص الشمس في الساعة (8:34) صباحاً، لينتهي تماماً عند الساعة (9:50) صباحاً.

وأضاف التقرير أن كسوف الشمس الجزئي ظاهرة فلكية طبيعية تحدث عندما تصطف الأرض والقمر والشمس على خط مستقيم واحد، ليبدأ القمر بالمرور من أمام الشمس فيحجب أشعتها عن الأرض، إلا أن ظل القمر يكون أصغر بكثير من تغطية الأرض كلها ويحجب جزءاً صغيراً من ضوء الشمس.

وحذر التقرير من خطورة النظر المباشر إلى الشمس خلال وقت الكسوف، بسبب قوة الإشعاعات المنبعثة التي يمكن أن تؤثر على العين وتؤدي لحدوث العمى الدائم أو المؤقت، وتجنب إستعمال أجهزة التقريب كالتلسكوبات أو المناظير بدون وضع الفلاتر والمرشحات، فضلاً عن عدم تصوير حالة الشمس بوساطة أجهزة الموبايل أو الكاميرات الشخصية لإن ذلك سيعرض العين إلى التلف.

لجنة التنبؤات الجوية بالجامعة المستنصرية تتوقع حدوث كسوف جزئي للشمس صباح الأحد

لجنة التنبؤات الجوية بالجامعة المستنصرية تتوقع حدوث كسوف جزئي للشمس صباح الأحد
لجنة التنبؤات الجوية بالجامعة المستنصرية تتوقع حدوث كسوف جزئي للشمس صباح الأحد

توقعت لجنة التنبؤات الجوية في كلية العلوم بالجامعة المستنصرية، أن سماء العراق ستشهد حدوث ظاهرة كسوف جزئي للشمس، صباح يوم الأحد الموافق 21/6/2020.

وأوضحت اللجنة في تقريرها الصادر مساء يوم الجمعة، أن الكسوف الجزئي للشمس من المتوقع أن يبدأ في الساعة (7:27) صباحاً بتوقيت بغداد يوم الأحد، وستبلغ ذروته عندما يغطي القمر نسبة (55%) من قرص الشمس في الساعة (8:34) صباحاً، لينتهي تماماً عند الساعة (9:50) صباحاً.

وأضاف التقرير أن كسوف الشمس الجزئي ظاهرة فلكية طبيعية تحدث عندما تصطف الأرض والقمر والشمس على خط مستقيم واحد، ليبدأ القمر بالمرور من أمام الشمس فيحجب أشعتها عن الأرض، إلا أن ظل القمر يكون أصغر بكثير من تغطية الأرض كلها ويحجب جزءاً صغيراً من ضوء الشمس.

وحذر التقرير من خطورة النظر المباشر إلى الشمس خلال وقت الكسوف، بسبب قوة الإشعاعات المنبعثة التي يمكن أن تؤثر على العين وتؤدي لحدوث العمى الدائم أو المؤقت، وتجنب إستعمال أجهزة التقريب كالتلسكوبات أو المناظير بدون وضع الفلاتر والمرشحات، فضلاً عن عدم تصوير حالة الشمس بوساطة أجهزة الموبايل أو الكاميرات الشخصية لإن ذلك سيعرض العين إلى التلف.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>