وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/06/29 | 03:51:08 صباحاً | : 101

دراسة مشتركة بين الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم تبحث أثر نباتي الجعفري السفرندة في نمو الفاصوليا الخضراء

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة، أثر نباتي الجعفري والسفرندة في نمو وإنتاجية محصول الفاصوليا الخضراء.

وتضمنت الدراسة التي تألف فريقها البحثي من التدريسية بالجامعة المستنصرية رغد محمود الوحيلي والباحثين في وزارة العلوم والتكنولوجيا الدكتور علي جبار عبد السادة والتدريسي مهدي صالح حميد، إجراء عدد من التجارب الحقلية والمختبرية، وبحث إمكانية إستعمال المخلفات الخضرية والجذرية لنباتي الجعفري والسفرندة كمحفز لزيادة نمو وإنتاجية محصول الفاصوليا الخضراء.

وتوصلت النتائج المختبرية إلى أن المستخلصات المائية للمجموع الجذري تتفوق على المستخلصات المائية للمجموع الخضري لنبات الجعفري، في مجال تحسين نسبة وسرعة الإنبات، وطول الجذير والرويشة لبذور الفاصوليا الخضراء، وأن المعاملة الجذرية والخضرية للبذور بالمستخلصات المائية لنبات السفرندة تُحدِثُ تثبيطاً معنوياً للصفات نفسها، فيما بينت نتائج التجارب الحقلية أن مخلفات المجموع الجذري للجعفري تتفوق على مخلفات المجموع الخضري في تحسين عدد من صفات النبات، كما أن مخلفات نبات السفرندة الجذرية والخضرية تؤدي دوراُ تثبيطاً للصفات ذاتها.

تجدر الإشارة إلى أن الدراسة تم نشرها في إحدى المجلات العالمية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة بين الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم تبحث أثر نباتي الجعفري السفرندة في نمو الفاصوليا الخضراء

دراسة مشتركة بين الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم تبحث أثر نباتي الجعفري السفرندة في نمو الفاصوليا الخضراء
دراسة مشتركة بين الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم تبحث أثر نباتي الجعفري السفرندة في نمو الفاصوليا الخضراء

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من الجامعة المستنصرية ووزارة العلوم والتكنولوجيا المدمجة، أثر نباتي الجعفري والسفرندة في نمو وإنتاجية محصول الفاصوليا الخضراء.

وتضمنت الدراسة التي تألف فريقها البحثي من التدريسية بالجامعة المستنصرية رغد محمود الوحيلي والباحثين في وزارة العلوم والتكنولوجيا الدكتور علي جبار عبد السادة والتدريسي مهدي صالح حميد، إجراء عدد من التجارب الحقلية والمختبرية، وبحث إمكانية إستعمال المخلفات الخضرية والجذرية لنباتي الجعفري والسفرندة كمحفز لزيادة نمو وإنتاجية محصول الفاصوليا الخضراء.

وتوصلت النتائج المختبرية إلى أن المستخلصات المائية للمجموع الجذري تتفوق على المستخلصات المائية للمجموع الخضري لنبات الجعفري، في مجال تحسين نسبة وسرعة الإنبات، وطول الجذير والرويشة لبذور الفاصوليا الخضراء، وأن المعاملة الجذرية والخضرية للبذور بالمستخلصات المائية لنبات السفرندة تُحدِثُ تثبيطاً معنوياً للصفات نفسها، فيما بينت نتائج التجارب الحقلية أن مخلفات المجموع الجذري للجعفري تتفوق على مخلفات المجموع الخضري في تحسين عدد من صفات النبات، كما أن مخلفات نبات السفرندة الجذرية والخضرية تؤدي دوراُ تثبيطاً للصفات ذاتها.

تجدر الإشارة إلى أن الدراسة تم نشرها في إحدى المجلات العالمية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>