وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/08/09 | 02:09:19 مساءً | : 315

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا ما بعد جائحة كورونا

أقامت كلية الصيدلة في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا خلال وما بعد جائحة كورونا، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من جامعات عراقية وعربية وعالمية.

وقال عميد كلية الصيدلة الدكتور منذر فيصل مهدي: إن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على موضوع الإعتمادية الإكاديمية وأهميتها بالنسبة لكليات الصيدلة، وبحث أهم الحلول والرؤى والفرص الممكنة، للحفاظ على تقدم العملية التعليمية، وتحفيز الطلبة على مواصلة التعليم بالإعتماد على المنصات الإلكترونية خلال أزمة جائحة كورونا، مؤكداً سعي الكلية إلى مواصلة العمل والبحث العلمي وتطوير المستوى الأكاديمي وتعزيز التعاون مع الجامعات العالمية والإفادة من خبراتها لتجاوز المشكلات التي تواجه التعليم في هذه الظروف الحرجة.

وتضمن المؤتمر إلقاء عدد من المحاضرات العلمية التي تناولت محاور عدة شملت العناصر الأساسية في التعليم التجريبي، وآليات تطوير التعليم المهني في أوقات الأزمات، ودور الإعتمادية في تحسين جودة التعليم والإبتكارات الصيدلانية، وإستعراض عدد من تجارب الدول التي نجحت في مواجهة الجائحة، فضلاً عن مناقشة مجموعة من البحوث المتميزة لطلبة الدراسات الأولية والعليا في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية.

وأوصى المؤتمر بضرورة إستمرار العمل لتطوير التعليم الصيدلاني القائم على الكفاءة والمهنية، وإعداد الصيادلة بشكل أفضل لأخذ دورهم المهم في المجتمع كجزء من نظام الرعاية الصحية، وتنفيذ برامج الجودة والتطوير المهني المستمر (CPD)، وتطبيق إرشادات ضمان الجودة في التعليم والممارسة الصيدلانية.

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا ما بعد جائحة كورونا

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا ما بعد جائحة كورونا
الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا ما بعد جائحة كورونا

أقامت كلية الصيدلة في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها الدولي الإفتراضي الأول عن توجهات التعليم الصيدلاني والدراسات العليا خلال وما بعد جائحة كورونا، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من جامعات عراقية وعربية وعالمية.

وقال عميد كلية الصيدلة الدكتور منذر فيصل مهدي: إن المؤتمر يهدف إلى تسليط الضوء على موضوع الإعتمادية الإكاديمية وأهميتها بالنسبة لكليات الصيدلة، وبحث أهم الحلول والرؤى والفرص الممكنة، للحفاظ على تقدم العملية التعليمية، وتحفيز الطلبة على مواصلة التعليم بالإعتماد على المنصات الإلكترونية خلال أزمة جائحة كورونا، مؤكداً سعي الكلية إلى مواصلة العمل والبحث العلمي وتطوير المستوى الأكاديمي وتعزيز التعاون مع الجامعات العالمية والإفادة من خبراتها لتجاوز المشكلات التي تواجه التعليم في هذه الظروف الحرجة.

وتضمن المؤتمر إلقاء عدد من المحاضرات العلمية التي تناولت محاور عدة شملت العناصر الأساسية في التعليم التجريبي، وآليات تطوير التعليم المهني في أوقات الأزمات، ودور الإعتمادية في تحسين جودة التعليم والإبتكارات الصيدلانية، وإستعراض عدد من تجارب الدول التي نجحت في مواجهة الجائحة، فضلاً عن مناقشة مجموعة من البحوث المتميزة لطلبة الدراسات الأولية والعليا في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية.

وأوصى المؤتمر بضرورة إستمرار العمل لتطوير التعليم الصيدلاني القائم على الكفاءة والمهنية، وإعداد الصيادلة بشكل أفضل لأخذ دورهم المهم في المجتمع كجزء من نظام الرعاية الصحية، وتنفيذ برامج الجودة والتطوير المهني المستمر (CPD)، وتطبيق إرشادات ضمان الجودة في التعليم والممارسة الصيدلانية.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>