وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/08/12 | 01:21:56 مساءً | : 491

رئيس الجامعة المستنصرية يثمن مبادرات الكليات لمواجهة أزمة كورونا ويوجه بالإستعداد لإمتحانات الفصل الأول الإلكترونية

ثمن رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، مبادرات الكليات وتعاونها مع وزارات ومؤسسات الدولة، لمواجهة أزمة فيروس كورونا، موجها بضرورة الجاهزية للإستحقاقات القادمة المتمثلة بإمتحانات الفصل الأول والدور الثاني للمكملين، وتهيئة القاعات لإستضافة إمتحانات السادس الإعدادي، فضلاً عن الإستعداد لفتح باب التقديم للدراسات العليا مطلع شهر أيلول المقبل، وبداية العام الدراسي الجديد 2020 – 2021.

وقال رئيس الجامعة، خلال ترؤسه، اليوم الأربعاء، الجلسة الإعتيادية الرابعة عشرة لمجلس المستنصرية، والتي إستضافتها كلية العلوم: إن كليات الجامعة ومراكزها البحثية وأقسامها قامت بأعمال إستثنائية في المدة الماضية، وأطلقت العديد من المبادرات والإسهامات بالمجالات الصحية والبحثية والخدمية لمواجهة أزمة كورونا، مشيداً بما قدمته عمادات الكليات والهيئات التدريسيية واللجان الساندة في إنجاح تجربة التعليم عن بعد، وإنجاز الإمتحانات الإلكترونية للدراسات العليا والأولية، وإدامة العملية الأكاديمية، عن طريق إقامة المؤتمرات والنشاطات المحلية والدولية عبر الفضاء الإلكتروني، كما بارك للجميع الحصول على شكر وتقدير من معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي وملاك الوزارة المتقدم.

وأكد التميمي أهمية مواصلة تنفيذ الحملات الهادفة إلى إعادة تأهيل وإعمار جميع مجمعات الكليات وبناها التحتية، وفقاً للإمكانات المادية المتاحة، والإهتمام بالبيئة الخضراء، والعمل على تحقيق متطلبات التنمية المستدامة، والإرتقاء بمستوى الجامعة في التصنيفات الدولية الرصينة، مشيراً إلى وجوب تظافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، للمضي قدماً في رفع إسم الجامعة المستنصرية عالياً إسوةً بالجامعات العربية والعالمية.

وشهدت الجلسة مناقشة إستحداث دراسة الماجستير في تخصص التاريخ الإسلامي بكلية الآداب، ودراسة الماجستير في إختصاص الهندسة المدنية بكلية الهندسة، وفتح وحدة لشؤون المواطنين وحكومة المواطن الإلكترونية في المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم، ناهيك عن المصادقة على ترقية عدد من التدريسيين من مرتبة أستاذ مساعد إلى مرتبة الأستاذية.

رئيس الجامعة المستنصرية يثمن مبادرات الكليات لمواجهة أزمة كورونا ويوجه بالإستعداد لإمتحانات الفصل الأول الإلكترونية

رئيس الجامعة المستنصرية يثمن مبادرات الكليات لمواجهة أزمة كورونا ويوجه بالإستعداد لإمتحانات الفصل الأول الإلكترونية
رئيس الجامعة المستنصرية يثمن مبادرات الكليات لمواجهة أزمة كورونا ويوجه بالإستعداد لإمتحانات الفصل الأول الإلكترونية

ثمن رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، مبادرات الكليات وتعاونها مع وزارات ومؤسسات الدولة، لمواجهة أزمة فيروس كورونا، موجها بضرورة الجاهزية للإستحقاقات القادمة المتمثلة بإمتحانات الفصل الأول والدور الثاني للمكملين، وتهيئة القاعات لإستضافة إمتحانات السادس الإعدادي، فضلاً عن الإستعداد لفتح باب التقديم للدراسات العليا مطلع شهر أيلول المقبل، وبداية العام الدراسي الجديد 2020 – 2021.

وقال رئيس الجامعة، خلال ترؤسه، اليوم الأربعاء، الجلسة الإعتيادية الرابعة عشرة لمجلس المستنصرية، والتي إستضافتها كلية العلوم: إن كليات الجامعة ومراكزها البحثية وأقسامها قامت بأعمال إستثنائية في المدة الماضية، وأطلقت العديد من المبادرات والإسهامات بالمجالات الصحية والبحثية والخدمية لمواجهة أزمة كورونا، مشيداً بما قدمته عمادات الكليات والهيئات التدريسيية واللجان الساندة في إنجاح تجربة التعليم عن بعد، وإنجاز الإمتحانات الإلكترونية للدراسات العليا والأولية، وإدامة العملية الأكاديمية، عن طريق إقامة المؤتمرات والنشاطات المحلية والدولية عبر الفضاء الإلكتروني، كما بارك للجميع الحصول على شكر وتقدير من معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي وملاك الوزارة المتقدم.

وأكد التميمي أهمية مواصلة تنفيذ الحملات الهادفة إلى إعادة تأهيل وإعمار جميع مجمعات الكليات وبناها التحتية، وفقاً للإمكانات المادية المتاحة، والإهتمام بالبيئة الخضراء، والعمل على تحقيق متطلبات التنمية المستدامة، والإرتقاء بمستوى الجامعة في التصنيفات الدولية الرصينة، مشيراً إلى وجوب تظافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، للمضي قدماً في رفع إسم الجامعة المستنصرية عالياً إسوةً بالجامعات العربية والعالمية.

وشهدت الجلسة مناقشة إستحداث دراسة الماجستير في تخصص التاريخ الإسلامي بكلية الآداب، ودراسة الماجستير في إختصاص الهندسة المدنية بكلية الهندسة، وفتح وحدة لشؤون المواطنين وحكومة المواطن الإلكترونية في المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم، ناهيك عن المصادقة على ترقية عدد من التدريسيين من مرتبة أستاذ مساعد إلى مرتبة الأستاذية.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>