وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/09/07 | 08:41:13 صباحاً | : 71

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وبابل، حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان والدكتور كامران ياسين والدكتورة إسراء حسن هادي والدكتور إحسان صلاح، والتدريسي بجامعة بابل الدكتور خالد حنين، الى بيان تأثير التشويب بالمنغنيز بنسب (1 و3%) في أوكسيد الكوبلت، المحضرة بتقنية التحلل الكيميائي الحراري بإستعمال مرذاذ زجاجي تم تصيمه في المختبر.

وتضمنت الدراسة التي تم نشرها في مجلة هندسة الطب الحيوي النانوي الأمريكية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إستعمال قواعد زجاجية، تم تسخينها بدرجة حرارة (Co 420)، لترسيب الأغشية المحضرة، وبحث خصائصها التركيبية بالإعتماد على تقنية حيود الأشعة السينية (XRD)، فضلاً عن التحري عن طوبوغرافية السطح بوساطة المجهر الذري (AFM).

وبينت نتائج الدراسة أن نفاذية أغشية أوكيد الكوبلت غير المشوبة تبلغ (48%)، لكنها تتناقص مع زيادة نسبة التشويب لتصل إلى (33%)، وأن قيمة فجوة الطاقة البصرية للغشاء غير المشوب تبلغ (eV 1.435) وتنخفض إلى (eV 1.419) عند التشويب بنسبة (1%)، فيما يستمر الانخفاض إلى (eV 1.367) مع زيادة نسبة التشويب إلى (3%).

وخلصت الدراسة إلى أن أعلى نسبة تحسس كانت للمستشعر المشوب بنسبة (3%)، وبلغت ما يقارب الـ(65%) لغاز النتروجين بتركيز (600) جزء لكل مليون، وبدرجة حرارة تشغيل مقدارها (Co 200).

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز
دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وبابل تبحث حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وبابل، حساسية التركيب النانوي لأوكسيد الكوبلت المشوب بالمنغنيز لتطبيق مستشعر الغاز.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيين بالجامعة المستنصرية الدكتور نادر فاضل والدكتور سامي سلمان والدكتور كامران ياسين والدكتورة إسراء حسن هادي والدكتور إحسان صلاح، والتدريسي بجامعة بابل الدكتور خالد حنين، الى بيان تأثير التشويب بالمنغنيز بنسب (1 و3%) في أوكسيد الكوبلت، المحضرة بتقنية التحلل الكيميائي الحراري بإستعمال مرذاذ زجاجي تم تصيمه في المختبر.

وتضمنت الدراسة التي تم نشرها في مجلة هندسة الطب الحيوي النانوي الأمريكية المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، إستعمال قواعد زجاجية، تم تسخينها بدرجة حرارة (Co 420)، لترسيب الأغشية المحضرة، وبحث خصائصها التركيبية بالإعتماد على تقنية حيود الأشعة السينية (XRD)، فضلاً عن التحري عن طوبوغرافية السطح بوساطة المجهر الذري (AFM).

وبينت نتائج الدراسة أن نفاذية أغشية أوكيد الكوبلت غير المشوبة تبلغ (48%)، لكنها تتناقص مع زيادة نسبة التشويب لتصل إلى (33%)، وأن قيمة فجوة الطاقة البصرية للغشاء غير المشوب تبلغ (eV 1.435) وتنخفض إلى (eV 1.419) عند التشويب بنسبة (1%)، فيما يستمر الانخفاض إلى (eV 1.367) مع زيادة نسبة التشويب إلى (3%).

وخلصت الدراسة إلى أن أعلى نسبة تحسس كانت للمستشعر المشوب بنسبة (3%)، وبلغت ما يقارب الـ(65%) لغاز النتروجين بتركيز (600) جزء لكل مليون، وبدرجة حرارة تشغيل مقدارها (Co 200).

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>