وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/09/07 | 10:47:42 مساءً | : 153

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان

أقامت كلية طب الأسنان في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من الجامعات والمؤسسات الصحية العراقية المختلفة.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، في كلمة له خلال حفل الإفتتاح، إن تنظيم هذا المؤتمر المهم، على الرغم من الظروف الحرجة التي سببتها أزمة جائحة كورونا، يأتي في سياق حرص الجامعة على ضرورة استمرار المسيرة الأكاديمية والمضي بها قدماً إلى الأمام، معرباً عن تطلعه بأن يتم الإفادة من الأبحاث والدراسات المشاركة للإرتقاء بالمستوى العلمي لكليات طب الأسنان العراقية، بما يسهم في تحسين نوعية المخرجات من الأطباء المختصين في هذا المجال الحيوي.

من جانبه عبر نقيب أطباء الأسنان في العراق الدكتور فخري عبد علي الفتلاوي، عن تقديره للدور الكبير الذي تقوم به الجامعة المستنصرية، في تخريج دفعات متتالية من أطباء الأسنان المؤهلين تأهيلاً علمياً في التخصصات الدقيقة المتنوعة، فيما إستعرض رئيس الجمعية العراقية لبحوث طب الفم والأسنان الدكتور فائز الحمداني آليات الشراكة والتعاون بين الجمعية وكلية طب أسنان الجامعة المستنصرية، والتي أثمرت عن إقامة هذا المؤتمر، الذي يعّد في الوقت نفسه، الملتقى العلمي السادس للجمعية.

بدورها أكدت عميدة كلية طب الأسنان الدكتورة مها جمال العاني، عزم كليتها على إدامة ومواصلة التعاون المشترك مع الجمعيات العلمية والبحثية ونقابة أطباء الأسنان العراقية، من أجل المساهمة في وضع رؤى واضحة، وأهداف طموحة، وآليات عمل مناسبة، تصب في مصلحة الأطباء والتدريسيين والطلبة المختصين بالأسنان.

وشهد المؤتمر الذي أقيم بالتعاون مع الجمعية العراقية لبحوث طب الفم والأسنان، مناقشة عدد من البحوث توزعت على محاور عدة، أهمها جراحة الوجه والفكين في زمن الكورونا، ودور الليزر في تقليل مخاطر الإصابة بكورونا، والسيطرة على الأمراض الانتقالية بمجال طب الأسنان، والتقويم بتقنية الليزر، وصناعة الأسنان، واستعمال التشخيص الضوئي لأورام الفكين.

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان

الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان
الجامعة المستنصرية تقيم مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان

أقامت كلية طب الأسنان في الجامعة المستنصرية، مؤتمرها العلمي الافتراضي الأول لبحوث الفم والأسنان، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين والمختصين من الجامعات والمؤسسات الصحية العراقية المختلفة.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، في كلمة له خلال حفل الإفتتاح، إن تنظيم هذا المؤتمر المهم، على الرغم من الظروف الحرجة التي سببتها أزمة جائحة كورونا، يأتي في سياق حرص الجامعة على ضرورة استمرار المسيرة الأكاديمية والمضي بها قدماً إلى الأمام، معرباً عن تطلعه بأن يتم الإفادة من الأبحاث والدراسات المشاركة للإرتقاء بالمستوى العلمي لكليات طب الأسنان العراقية، بما يسهم في تحسين نوعية المخرجات من الأطباء المختصين في هذا المجال الحيوي.

من جانبه عبر نقيب أطباء الأسنان في العراق الدكتور فخري عبد علي الفتلاوي، عن تقديره للدور الكبير الذي تقوم به الجامعة المستنصرية، في تخريج دفعات متتالية من أطباء الأسنان المؤهلين تأهيلاً علمياً في التخصصات الدقيقة المتنوعة، فيما إستعرض رئيس الجمعية العراقية لبحوث طب الفم والأسنان الدكتور فائز الحمداني آليات الشراكة والتعاون بين الجمعية وكلية طب أسنان الجامعة المستنصرية، والتي أثمرت عن إقامة هذا المؤتمر، الذي يعّد في الوقت نفسه، الملتقى العلمي السادس للجمعية.

بدورها أكدت عميدة كلية طب الأسنان الدكتورة مها جمال العاني، عزم كليتها على إدامة ومواصلة التعاون المشترك مع الجمعيات العلمية والبحثية ونقابة أطباء الأسنان العراقية، من أجل المساهمة في وضع رؤى واضحة، وأهداف طموحة، وآليات عمل مناسبة، تصب في مصلحة الأطباء والتدريسيين والطلبة المختصين بالأسنان.

وشهد المؤتمر الذي أقيم بالتعاون مع الجمعية العراقية لبحوث طب الفم والأسنان، مناقشة عدد من البحوث توزعت على محاور عدة، أهمها جراحة الوجه والفكين في زمن الكورونا، ودور الليزر في تقليل مخاطر الإصابة بكورونا، والسيطرة على الأمراض الانتقالية بمجال طب الأسنان، والتقويم بتقنية الليزر، وصناعة الأسنان، واستعمال التشخيص الضوئي لأورام الفكين.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>