وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/09/16 | 03:28:02 مساءً | : 213

الجامعة المستنصرية تستمر بإنتاج المواد المعقمة والمطهرة لمواجهة أزمة فيروس كورونا

تستمر كلية العلوم في الجامعة المستنصرية، بإنتاج المواد المطهرة والمعقمة في خطها الإنتاجي، الذي إفتتحته بقسمي علوم الكيمياء والحياة، بداية شهر نيسان الماضي، وذلك بهدف تعزيز ومعاضدة المجهود الوطني لمواجهة أزمة فيروس كورونا.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، خلال تفقد ومتابعة استمرار العمل بالخط الإنتاجي في قسم علوم الحياة، إن هذه المبادرة المتميزة لكلية العلوم تأتي في سياق الإجراءات والخطوات التي قامت بها كليات الجامعة ومراكزها البحثية، للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا، ولرفد وزارات الدولة والمؤسسات الصحية بهذه المواد وسد النقص الذي قد يواجهها في هذا المجال، مثمناً جهود عمادة كلية العلوم، ورئاسة قسمي علوم الكيمياء والحياة، والتدريسيين والطلبة المشاركين في إدامة الإنتاج، كما دعا الجهات المعنية إلى دعم ورعاية ومساندة مثل هكذا مبادرات وتعزيز دور الجامعات في التصدي لهذه الأزمة.

من جانبه أوضح عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور محمد فرج شذر، أن جميع المواد المعقمة والمطهرة التي يتم إنتاجها تخضع للمواصفات والمعايير القياسية العالمية، وتتميز بالجودة والكفاءة العالية، وأنها ليست للأهداف الربحية أو التسويقية بل لدعم المجهود الوطني، مؤكداً حرص الكلية على تسخير كل ما تمتلكه من إمكانيات ذاتية وخبرات علمية في التصدي لفيروس كورونا.

الجامعة المستنصرية تستمر بإنتاج المواد المعقمة والمطهرة لمواجهة أزمة فيروس كورونا

الجامعة المستنصرية تستمر بإنتاج المواد المعقمة والمطهرة لمواجهة أزمة فيروس كورونا
الجامعة المستنصرية تستمر بإنتاج المواد المعقمة والمطهرة لمواجهة أزمة فيروس كورونا

تستمر كلية العلوم في الجامعة المستنصرية، بإنتاج المواد المطهرة والمعقمة في خطها الإنتاجي، الذي إفتتحته بقسمي علوم الكيمياء والحياة، بداية شهر نيسان الماضي، وذلك بهدف تعزيز ومعاضدة المجهود الوطني لمواجهة أزمة فيروس كورونا.

وقال رئيس الجامعة المستنصرية الأستاذ الدكتور حميد فاضل التميمي، خلال تفقد ومتابعة استمرار العمل بالخط الإنتاجي في قسم علوم الحياة، إن هذه المبادرة المتميزة لكلية العلوم تأتي في سياق الإجراءات والخطوات التي قامت بها كليات الجامعة ومراكزها البحثية، للمساهمة في الحد من انتشار فيروس كورونا، ولرفد وزارات الدولة والمؤسسات الصحية بهذه المواد وسد النقص الذي قد يواجهها في هذا المجال، مثمناً جهود عمادة كلية العلوم، ورئاسة قسمي علوم الكيمياء والحياة، والتدريسيين والطلبة المشاركين في إدامة الإنتاج، كما دعا الجهات المعنية إلى دعم ورعاية ومساندة مثل هكذا مبادرات وتعزيز دور الجامعات في التصدي لهذه الأزمة.

من جانبه أوضح عميد كلية العلوم الأستاذ الدكتور محمد فرج شذر، أن جميع المواد المعقمة والمطهرة التي يتم إنتاجها تخضع للمواصفات والمعايير القياسية العالمية، وتتميز بالجودة والكفاءة العالية، وأنها ليست للأهداف الربحية أو التسويقية بل لدعم المجهود الوطني، مؤكداً حرص الكلية على تسخير كل ما تمتلكه من إمكانيات ذاتية وخبرات علمية في التصدي لفيروس كورونا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>