وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/09/21 | 02:59:43 مساءً | : 90

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وإبن سينا عن الفحص المناعي لتعبير (OCT4) في البروستات الحميدة والسرطانية

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وإبن سينا للعلوم الطبية والصيدلانية، تقييم الفحص المناعي الكيميائي لتعبير (OCT4) في تضخم البروستات الحميدة وسرطان البروستات.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيتين بالجامعة المستنصرية الدكتورة خالدة ابراهيم نوئيل والدكتور مصطفى محمد إبراهيم والدكتور أحمد فاخر حميد والدكتور نبراس حاتم خميس والدكتور سامح سمير عقيلة، والتدريسي بجامعة إبن سينا للعلوم الطبية والصيدلانية الدكتور باسم شهاب أحمد، إلى التحري عن تعبير علامة الخلايا الجذعية (OCT4) في كل من تضخم البروستات الحميدة، والأنسجة الطبيعية حول سرطان البروستات.

وبينت الدراسة التي تم نشرها في المجلة المصرية لعلم الأنسجة المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، أن تضخم البروستات الحميد مرض مزمن يتسبب بمشكلات عديدة في المسالك البولية السفلى، فيما يعّد سرطان البروستات ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين الرجال ورابع سرطان يحدث لدى البشر عامةً، وأن تعبير (OCT4) يُشار إليه باسم عامل النسخ الملزم لثماني أوكتامير 4، إذ يشكل هذا البروتين مفصل تحليلي في التجديد الذاتي للخلايا الجذعية الجنينية غير المتمايزة.

وتوصلت نتائج الدراسة إلى ظهور التعبير عن (OCT4) في الأنسجة الطبيعية حول سرطان البروستات بالمقارنة مع الأنسجة الحميدة في (BPH)، مما يؤكد إمكانية إستعمال هذا التعبير كمؤشر للخلايا الجذعية لجين نسيجية البروستات.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وإبن سينا عن الفحص المناعي لتعبير (OCT4) في البروستات الحميدة والسرطانية

دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وإبن سينا عن الفحص المناعي لتعبير (OCT4) في البروستات الحميدة والسرطانية
دراسة مشتركة بين جامعتي المستنصرية وإبن سينا عن الفحص المناعي لتعبير (OCT4) في البروستات الحميدة والسرطانية

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك من جامعتي المستنصرية وإبن سينا للعلوم الطبية والصيدلانية، تقييم الفحص المناعي الكيميائي لتعبير (OCT4) في تضخم البروستات الحميدة وسرطان البروستات.

وتهدف الدراسة المكون فريقها البحثي من التدريسيتين بالجامعة المستنصرية الدكتورة خالدة ابراهيم نوئيل والدكتور مصطفى محمد إبراهيم والدكتور أحمد فاخر حميد والدكتور نبراس حاتم خميس والدكتور سامح سمير عقيلة، والتدريسي بجامعة إبن سينا للعلوم الطبية والصيدلانية الدكتور باسم شهاب أحمد، إلى التحري عن تعبير علامة الخلايا الجذعية (OCT4) في كل من تضخم البروستات الحميدة، والأنسجة الطبيعية حول سرطان البروستات.

وبينت الدراسة التي تم نشرها في المجلة المصرية لعلم الأنسجة المصنفة ضمن مستوعب سكوباس، أن تضخم البروستات الحميد مرض مزمن يتسبب بمشكلات عديدة في المسالك البولية السفلى، فيما يعّد سرطان البروستات ثاني أكثر أنواع السرطانات شيوعاً بين الرجال ورابع سرطان يحدث لدى البشر عامةً، وأن تعبير (OCT4) يُشار إليه باسم عامل النسخ الملزم لثماني أوكتامير 4، إذ يشكل هذا البروتين مفصل تحليلي في التجديد الذاتي للخلايا الجذعية الجنينية غير المتمايزة.

وتوصلت نتائج الدراسة إلى ظهور التعبير عن (OCT4) في الأنسجة الطبيعية حول سرطان البروستات بالمقارنة مع الأنسجة الحميدة في (BPH)، مما يؤكد إمكانية إستعمال هذا التعبير كمؤشر للخلايا الجذعية لجين نسيجية البروستات.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>