وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/10/13 | 06:36:02 صباحاً | : 52

دراسة بالجامعة المستنصرية تبحث دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية، دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد.

وتهدف الدراسة التي تألف فريقها البحثي من الدكتورة سوزان يوسف جاسم والدكتورة وسن عبد الكريم والباحثة حنين صبحي شهيد، إلى التحري عن دور المعلمات الكيموحيوية والمناعية التي تشمل (sirtuin-1، fetuin-A) والأجسام المضادة الذاتية (AHA، AOA)، والإنترلوكينات (IL-23، IL-17)، في الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد لدى عينة من النساء العراقيات، فضلاً عن إيجاد العلاقة بين هذه المتلازمة وأمراض المناعة الذاتية.

وتوصلت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة بحوث التقنيات الصيدلانية المصنفة ضمن مستوعبات سكوباس، إلى إرتفاع مستويات المعلمات الكيموحيوية والمناعية في النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد، فضلاً عن إحتمالية إرتباط هذه المتلازمة بأمراض المناعة الذاتية.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

دراسة بالجامعة المستنصرية تبحث دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد

دراسة بالجامعة المستنصرية تبحث دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد
دراسة بالجامعة المستنصرية تبحث دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد

بحثت دراسة علمية أعدّها فريق بحثي مشترك في كلية الصيدلة بالجامعة المستنصرية، دور بعض المعلمات الكيموحيوية والمناعية في إصابة النساء بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد.

وتهدف الدراسة التي تألف فريقها البحثي من الدكتورة سوزان يوسف جاسم والدكتورة وسن عبد الكريم والباحثة حنين صبحي شهيد، إلى التحري عن دور المعلمات الكيموحيوية والمناعية التي تشمل (sirtuin-1، fetuin-A) والأجسام المضادة الذاتية (AHA، AOA)، والإنترلوكينات (IL-23، IL-17)، في الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد لدى عينة من النساء العراقيات، فضلاً عن إيجاد العلاقة بين هذه المتلازمة وأمراض المناعة الذاتية.

وتوصلت نتائج الدراسة التي تم نشرها في مجلة بحوث التقنيات الصيدلانية المصنفة ضمن مستوعبات سكوباس، إلى إرتفاع مستويات المعلمات الكيموحيوية والمناعية في النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض المتعدد، فضلاً عن إحتمالية إرتباط هذه المتلازمة بأمراض المناعة الذاتية.

وللإطلاع على الدراسة إضغط هنا.

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>