وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2020/06/01 | 10:55:40 مساءً | : 121

كلية العلوم تنظم ورشة عمل افتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)

 نظم قسم علوم الفيزياء يوم الأحد 2020/5/31، ورشة عمل إفتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين.


وتهدف الورشة التي أقيمت بالتعاون مع جامعة إستن البريطانية، تصميم تطبيقات ليزرات ألالياف البصرية فائقة القصر، وبحث إستعمالاتها في التطبيقات الطبية والصناعية المختلفة وتفسير بعض الظواهر الطبيعية.


وتضمنت الورشة التي أقيمت عبر برنامج Zoom، محاضرة علمية قدمها التدريسي في جامعة إستن البريطانية الدكتور هاني جاسم كباشي، بين فيها أهمية تقنية ليزرات الألياف البصرية فائقة القصر (الفيمتوسكند) في توليد ترددات عالية والتي تدخل في العديد من المجالات الصناعية المتطورة، أهمها عمل أنظمة الإتصالات من الجيل الخامس (5G)، وبناء منظومات متحسسات الليدار في السيارات ذاتية القيادة، إضافة الى الصناعات الطبية الدقيقة.


وتناولت الورشة تفسير ظاهرة تشكل الموجات العملاقة أو ماتسمى (Rogue Wave) التي كانت وراء إختفاء العديد من السفن التجارية والقوارب البحرية في منطقة مثلث برمودا، وتعتبر الظاهرة لغزاً محيراً للعلماء خلال سنين طويلة.


شعبة الإعلام والعلاقات العامة

كلية العلوم تنظم ورشة عمل افتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)

كلية العلوم تنظم ورشة عمل افتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)
كلية العلوم تنظم ورشة عمل افتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)

 نظم قسم علوم الفيزياء يوم الأحد 2020/5/31، ورشة عمل إفتراضية عن تصميم وتطبيقات ليزارات الألياف البصرية فائقة القصر (فمتوسكند)، بمشاركة عدد من التدريسيين والباحثين.


وتهدف الورشة التي أقيمت بالتعاون مع جامعة إستن البريطانية، تصميم تطبيقات ليزرات ألالياف البصرية فائقة القصر، وبحث إستعمالاتها في التطبيقات الطبية والصناعية المختلفة وتفسير بعض الظواهر الطبيعية.


وتضمنت الورشة التي أقيمت عبر برنامج Zoom، محاضرة علمية قدمها التدريسي في جامعة إستن البريطانية الدكتور هاني جاسم كباشي، بين فيها أهمية تقنية ليزرات الألياف البصرية فائقة القصر (الفيمتوسكند) في توليد ترددات عالية والتي تدخل في العديد من المجالات الصناعية المتطورة، أهمها عمل أنظمة الإتصالات من الجيل الخامس (5G)، وبناء منظومات متحسسات الليدار في السيارات ذاتية القيادة، إضافة الى الصناعات الطبية الدقيقة.


وتناولت الورشة تفسير ظاهرة تشكل الموجات العملاقة أو ماتسمى (Rogue Wave) التي كانت وراء إختفاء العديد من السفن التجارية والقوارب البحرية في منطقة مثلث برمودا، وتعتبر الظاهرة لغزاً محيراً للعلماء خلال سنين طويلة.


شعبة الإعلام والعلاقات العامة

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print