وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول مرض السكري المناعي الذاتي

حصل الطالب ( سيف علي مكلف ) على شهادة ( الماجستير ) بتقدير ( امتياز ) عن رسالته الموسومة ( العلاقة بين مرض السكري المناعي الذاتي النمط الثاني للبالغين مع الخمج بالملوية البوابية ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأربعاء المصادف 24-6-2015وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضح الباحث إن مرض السكري الذاتي الكامن في البالغين هو شكل من أشكال مرض السكري الذي هو أقل معترف به تحت التشخيص الذي يبدو أن له خصائص من كل من النوع الأول وداء السكري من النوع الثاني الذي يظهر في سن البلوغ ، وان عدوى اللولبية البوابية لها انتشار واسع في العالم وتستعمر البكتريا أكثر من نصف سكان العالم وتعتبر السبب الرئيسي للالتهاب المعدي والتقرح الهضمي والسرطان الغدي المعدي وورم الغدد اللمفاوية المعدي ، وان الاستجابة المناعية للمضيف غير قادرة على إزالة العدوى ويمكن أن تسهم فعلاً في تولد المرض ، وأجريت الدراسة على عدد من مرضى السكري النوع الثاني وأصحاء متوافقين بالعمر والجنس ، وبينت الدراسة أن تكرارات الألم الشرسوفي / عسر الهضم وغثيان وتقيء أعلى العلامات والأعراض بين مرضى اللولبية البوابية ومرضى السيطرة الجانبية بينما كان الإسهال هو الأقل ، واستنتجت الدراسة ان الدور المهم للعامل الفتاك في امراضية البكتريا ويمكن استخدامها كعلامات بايولوجية جيدة لتمييز خطر تطور مرض معدي خطير في المضيف ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د زهير نعمان حمد ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د عصام نوري سلمان وم.د زينب فاضل عاشور وإشراف كل من أ.م.دعروبة خالد عباس والطبيب الاستشاري د. مدين علي حسين ، هذا وحضرها أ.د عامر النجار ( رئيس فرع الأحياء المجهرية في الكلية ) ونخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا . بقلم وتصوير: شريف هاشم.. ابتهال وائل

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول مرض السكري المناعي الذاتي

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول مرض السكري المناعي الذاتي
رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول مرض السكري المناعي الذاتي
حصل الطالب ( سيف علي مكلف ) على شهادة ( الماجستير ) بتقدير ( امتياز ) عن رسالته الموسومة ( العلاقة بين مرض السكري المناعي الذاتي النمط الثاني للبالغين مع الخمج بالملوية البوابية ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأربعاء المصادف 24-6-2015وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضح الباحث إن مرض السكري الذاتي الكامن في البالغين هو شكل من أشكال مرض السكري الذي هو أقل معترف به تحت التشخيص الذي يبدو أن له خصائص من كل من النوع الأول وداء السكري من النوع الثاني الذي يظهر في سن البلوغ ، وان عدوى اللولبية البوابية لها انتشار واسع في العالم وتستعمر البكتريا أكثر من نصف سكان العالم وتعتبر السبب الرئيسي للالتهاب المعدي والتقرح الهضمي والسرطان الغدي المعدي وورم الغدد اللمفاوية المعدي ، وان الاستجابة المناعية للمضيف غير قادرة على إزالة العدوى ويمكن أن تسهم فعلاً في تولد المرض ، وأجريت الدراسة على عدد من مرضى السكري النوع الثاني وأصحاء متوافقين بالعمر والجنس ، وبينت الدراسة أن تكرارات الألم الشرسوفي / عسر الهضم وغثيان وتقيء أعلى العلامات والأعراض بين مرضى اللولبية البوابية ومرضى السيطرة الجانبية بينما كان الإسهال هو الأقل ، واستنتجت الدراسة ان الدور المهم للعامل الفتاك في امراضية البكتريا ويمكن استخدامها كعلامات بايولوجية جيدة لتمييز خطر تطور مرض معدي خطير في المضيف ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د زهير نعمان حمد ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د عصام نوري سلمان وم.د زينب فاضل عاشور وإشراف كل من أ.م.دعروبة خالد عباس والطبيب الاستشاري د. مدين علي حسين ، هذا وحضرها أ.د عامر النجار ( رئيس فرع الأحياء المجهرية في الكلية ) ونخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا . بقلم وتصوير: شريف هاشم.. ابتهال وائل
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print