وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

الأحد 29 نوفمبر 2015 | 12:03 مساءً | عدد القراءات :

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول فيروس الكبد في مرضى الثلاسيميا

حصلت الطالبة ( مريم صبري ابراهيم ) على شهادة (الماجستير) بتقدير (امتياز) عن رسالتها الموسومة ( دراسة خمج فيروس الكبد نمط جي في مرضى الثلاسيميا المصابين وغير المصابين بفيروس الكبد سي وأهميته السريرية ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأربعاء المصادف 8-7-2015وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضحت الباحثة إن المرضى المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط هم أكثر عرضة للاصابة بالالتهابات الفيروسية دموياً وان التهاب الكبد الفيروسي نمط جي هو فيروس رئوي مرتبط بالتهاب الكبد الفيروسي الحاد والمزمن وان التهاب الكبد الفيروسي نمط سي ونمط جي ربما يكون لديها دور في تعقيد النتائج السريرية للمرضى المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط ، وقد صممت الدراسة للتحري عن مدى انتشار فيروس التهاب الكبد الفيروسي نمط جي وأهميته لمرضى فقر الدم بالنسبة لاصابتهم أو عدمها بفيروس التهاب الكبد نمط سي ودراسة تسلسل وتحليل النشوء والتطور الوراثي لنسل فيروس التهاب الكبد الفيروسي نمط جي ، وكشفت الدراسة ان العمر والجنس وتكرار نقل الدم ليس له علاقة بالاصابة بفيروس التهاب الكبد نمط جي ، ويعتقد ان التهاب الكبد الفيروسي نمط جي ليس له دور في زيادة خطورة أمراض الكبد بين المصابين بنمط سي في مرضى فقر الدم ، وبينت نتائج الدراسة ان انتشار التهاب الكبد الفيروسي نمط سي ونمط جي في مرضى فقر دم البحر الأبيض المتوسط في العراق أبرز أهمية هذه الفيروسات وتأثيرها المرضي والنهائي على صحة هؤلاء المرضى ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د عامر رشيد النجار ( رئيس فرع الأحياء المجهرية في كلية طب المستنصرية ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د رغد العزاوي وم.د نجوى شهاب احمد وإشراف كل من م.د أروى هادي الحمداني والطبيبة الاستشارية د.أشنا جمال فائق، هذا وحضرها نخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا . بقلم وتصوير: شريف هاشم.. ابتهال وائل

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول فيروس الكبد في مرضى الثلاسيميا

رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول فيروس الكبد في مرضى الثلاسيميا
رسالة ماجستير في كلية طب المستنصرية حول فيروس الكبد في مرضى الثلاسيميا
حصلت الطالبة ( مريم صبري ابراهيم ) على شهادة (الماجستير) بتقدير (امتياز) عن رسالتها الموسومة ( دراسة خمج فيروس الكبد نمط جي في مرضى الثلاسيميا المصابين وغير المصابين بفيروس الكبد سي وأهميته السريرية ) والمقدمة إلى فرع الأحياء المجهرية في كلية الطب / الجامعة المستنصرية وذلك في يوم الأربعاء المصادف 8-7-2015وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وأوضحت الباحثة إن المرضى المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط هم أكثر عرضة للاصابة بالالتهابات الفيروسية دموياً وان التهاب الكبد الفيروسي نمط جي هو فيروس رئوي مرتبط بالتهاب الكبد الفيروسي الحاد والمزمن وان التهاب الكبد الفيروسي نمط سي ونمط جي ربما يكون لديها دور في تعقيد النتائج السريرية للمرضى المصابين بفقر دم البحر الأبيض المتوسط ، وقد صممت الدراسة للتحري عن مدى انتشار فيروس التهاب الكبد الفيروسي نمط جي وأهميته لمرضى فقر الدم بالنسبة لاصابتهم أو عدمها بفيروس التهاب الكبد نمط سي ودراسة تسلسل وتحليل النشوء والتطور الوراثي لنسل فيروس التهاب الكبد الفيروسي نمط جي ، وكشفت الدراسة ان العمر والجنس وتكرار نقل الدم ليس له علاقة بالاصابة بفيروس التهاب الكبد نمط جي ، ويعتقد ان التهاب الكبد الفيروسي نمط جي ليس له دور في زيادة خطورة أمراض الكبد بين المصابين بنمط سي في مرضى فقر الدم ، وبينت نتائج الدراسة ان انتشار التهاب الكبد الفيروسي نمط سي ونمط جي في مرضى فقر دم البحر الأبيض المتوسط في العراق أبرز أهمية هذه الفيروسات وتأثيرها المرضي والنهائي على صحة هؤلاء المرضى ، وكانت لجنة المناقشة مؤلفة من أ.د عامر رشيد النجار ( رئيس فرع الأحياء المجهرية في كلية طب المستنصرية ( رئيساً ) وعضوية كل من أ.م.د رغد العزاوي وم.د نجوى شهاب احمد وإشراف كل من م.د أروى هادي الحمداني والطبيبة الاستشارية د.أشنا جمال فائق، هذا وحضرها نخبة من الأساتذة والأطباء وطلبة الدراسات العليا . بقلم وتصوير: شريف هاشم.. ابتهال وائل
مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>