وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/01/27 | 07:25:40 مساءً | : 892

كلية طب المستنصرية تفتتح مختبر المهارات السريرية

برعاية الأستاذ الدكتور فلاح الأسدي رئيس الجامعة المستنصرية وباشراف الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية احتفلت عمادة كلية الطب بافتتاح مختبر المهارات السريرية وذلك في يوم الاثنين المصادف 4-1-2016 ، والذي يأتي افتتاحه متزامناً مع الاحتفالات بمناسبة مولد النبي محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) وأعياد رأس السنة الميلادية ، وقد حضر الافتتاح كل من الدكتور رياض العضاض رئيس مجلس محافظة بغداد والدكتور قتيبة عبد الرزاق مدير مستشفى اليرموك التعليمي والأستاذ الدكتور علاء فاضل علوان مدير المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم وعددا من التدريسيين والطلبة ، وقال السيد رئيس الجامعة المستنصرية : ان المختبر يعتبر اضافة نوعية لكلية الطب والمسيرة العلمية للجامعة الرامية الى إيجاد مخرجات علمية تناسب سوق العمل وهو جزء من فلسفة الكلية القائمة على التطوير والتحديث في المجال التعليمي الطبي ، وأشار الى أن المختبر يعد إنجازاً رائداً في التعليم والتدريب الطبي الحديث وهو خطوة متميزة صوب تطوير التعليم الطبي في العراق بشكل عام ويعكس جدية كلية الطب على وضع أسمها بقوة واستحقاق على خارطة التعليم الطبي ليس ضمن كليات الطب العراقية بل الاقليمية والدولية ، وقال السيد عميد الكلية : سعت كلية الطب الى تجهيز المختبر بأحدث الأجهزة والأثاث المختبري الذي يوفر للطالب كل ما يحتاجه في الدراسة وكما تم تجهيز المختبر بالدمى وبقية أعضاء الكائن البشري والسرير الطبي وشاشات العرض والسبورات الألكترونية الذكية وقد نسبت كادر متخصص من المعيدين الذين يساهمون في تحضير المختبر والحفاظ على ديمومته لتطوير الكلية للارتقاء بها الى مصاف الكليات الرصينة لرفع المستوى العلمي للكلية وتحقيق الاستفادة القصوى للطلبة ، وأضاف : إن انشاء هذا المختبر جاء لتعزيز وصقل المهارات السريرية الأساسية عند الطلبة لتعليم وتدريب طلبة الكلية على المهارات الطبية التطبيقية والفحص السريري العملي حيث يتضمن المختبر نماذج تساعد في تدريب الطلبة على مهارات الفحص السريري ، بالاضافة الى نماذج أخرى لتعليم طرق إعطاء السوائل ومواد التخدير، ونماذج الخياطة والمهارات الجراحية والأدوات المساعدة الأخرى ، وأضاف أن المختبر يسلح الطالب بمهارات التدريب السريري ويعتبر مستشفى مصغر يستطيع الطالب أن يقابل مريضاً ويجري له فحوصات سريرية ويتواصل معه وفق الأخلاقيات الطبية المتعارف عليها ، كما يوفر المختبر نماذج بشرية تحاكي الحالات المرضية تساعد في تعليم وتدريب الطلبة على المهارات الاساسية في عالم الطب وان هذا المختبر يستفيد منه الطلبة في المجالات التطبيقية ، وإجراء التجارب العلمية في مختلف الحالات المرضية ولتحقيق الأداء العالي والتدريب الراقي ، واضاف: ان هذا المختبر مزود بدمى تعليمية ذات مواصفات علمية متطورة، من مناشئ عالمية أمريكية وأوربية ، غير قابلة للتلف أو العطب وتعوض عن الجثث البشرية الحقيقية وأكد ان هذه الجثث البلاستيكية يمكن استعمالها بشكل مستمر، ولكل منها واجب معين ، فهناك دمى خاصة بأصوات القلب ومشاكل الصمامات ، ودمى للأمراض والحالات النسائية ودمى الحالات الطارئة التي تمكن الطالب من التعلم على مواجهة الحالات الطارئة من خلالها ، ودمى لبعض الحالات الخاصة كفحوصات الشرج ، الثدي وغيرها التي قد تكون محرجة للمريض والطالب ، هذا وحضر حفل الافتتاح أ.د عبد الكريم حمادي معاون العميد للشؤون العلمية والدراسات العليا وأ.م.د حسين محمود غازي معاون العميد للشؤون الادارية والسادة رؤساء الفروع العلمية .

كلية طب المستنصرية تفتتح مختبر المهارات السريرية

كلية طب المستنصرية تفتتح مختبر المهارات السريرية
كلية طب المستنصرية تفتتح مختبر المهارات السريرية

برعاية الأستاذ الدكتور فلاح الأسدي رئيس الجامعة المستنصرية وباشراف الأستاذ الدكتور صادق محمد الهماش عميد كلية الطب / الجامعة المستنصرية احتفلت عمادة كلية الطب بافتتاح مختبر المهارات السريرية وذلك في يوم الاثنين المصادف 4-1-2016 ، والذي يأتي افتتاحه متزامناً مع الاحتفالات بمناسبة مولد النبي محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم ) وأعياد رأس السنة الميلادية ، وقد حضر الافتتاح كل من الدكتور رياض العضاض رئيس مجلس محافظة بغداد والدكتور قتيبة عبد الرزاق مدير مستشفى اليرموك التعليمي والأستاذ الدكتور علاء فاضل علوان مدير المركز الوطني لبحوث وعلاج أمراض الدم وعددا من التدريسيين والطلبة ، وقال السيد رئيس الجامعة المستنصرية : ان المختبر يعتبر اضافة نوعية لكلية الطب والمسيرة العلمية للجامعة الرامية الى إيجاد مخرجات علمية تناسب سوق العمل وهو جزء من فلسفة الكلية القائمة على التطوير والتحديث في المجال التعليمي الطبي ، وأشار الى أن المختبر يعد إنجازاً رائداً في التعليم والتدريب الطبي الحديث وهو خطوة متميزة صوب تطوير التعليم الطبي في العراق بشكل عام ويعكس جدية كلية الطب على وضع أسمها بقوة واستحقاق على خارطة التعليم الطبي ليس ضمن كليات الطب العراقية بل الاقليمية والدولية ، وقال السيد عميد الكلية : سعت كلية الطب الى تجهيز المختبر بأحدث الأجهزة والأثاث المختبري الذي يوفر للطالب كل ما يحتاجه في الدراسة وكما تم تجهيز المختبر بالدمى وبقية أعضاء الكائن البشري والسرير الطبي وشاشات العرض والسبورات الألكترونية الذكية وقد نسبت كادر متخصص من المعيدين الذين يساهمون في تحضير المختبر والحفاظ على ديمومته لتطوير الكلية للارتقاء بها الى مصاف الكليات الرصينة لرفع المستوى العلمي للكلية وتحقيق الاستفادة القصوى للطلبة ، وأضاف : إن انشاء هذا المختبر جاء لتعزيز وصقل المهارات السريرية الأساسية عند الطلبة لتعليم وتدريب طلبة الكلية على المهارات الطبية التطبيقية والفحص السريري العملي حيث يتضمن المختبر نماذج تساعد في تدريب الطلبة على مهارات الفحص السريري ، بالاضافة الى نماذج أخرى لتعليم طرق إعطاء السوائل ومواد التخدير، ونماذج الخياطة والمهارات الجراحية والأدوات المساعدة الأخرى ، وأضاف أن المختبر يسلح الطالب بمهارات التدريب السريري ويعتبر مستشفى مصغر يستطيع الطالب أن يقابل مريضاً ويجري له فحوصات سريرية ويتواصل معه وفق الأخلاقيات الطبية المتعارف عليها ، كما يوفر المختبر نماذج بشرية تحاكي الحالات المرضية تساعد في تعليم وتدريب الطلبة على المهارات الاساسية في عالم الطب وان هذا المختبر يستفيد منه الطلبة في المجالات التطبيقية ، وإجراء التجارب العلمية في مختلف الحالات المرضية ولتحقيق الأداء العالي والتدريب الراقي ، واضاف: ان هذا المختبر مزود بدمى تعليمية ذات مواصفات علمية متطورة، من مناشئ عالمية أمريكية وأوربية ، غير قابلة للتلف أو العطب وتعوض عن الجثث البشرية الحقيقية وأكد ان هذه الجثث البلاستيكية يمكن استعمالها بشكل مستمر، ولكل منها واجب معين ، فهناك دمى خاصة بأصوات القلب ومشاكل الصمامات ، ودمى للأمراض والحالات النسائية ودمى الحالات الطارئة التي تمكن الطالب من التعلم على مواجهة الحالات الطارئة من خلالها ، ودمى لبعض الحالات الخاصة كفحوصات الشرج ، الثدي وغيرها التي قد تكون محرجة للمريض والطالب ، هذا وحضر حفل الافتتاح أ.د عبد الكريم حمادي معاون العميد للشؤون العلمية والدراسات العليا وأ.م.د حسين محمود غازي معاون العميد للشؤون الادارية والسادة رؤساء الفروع العلمية .

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print
>