وزارة التعليم العالي و البحث العلمي

Ministry of Higher Education and Scientific Research

جاري تحميل اخر الاخبار ...

2016/06/13 | 12:04:59 مساءً | : 751

كلية طب المستنصرية تقيم ورشة عمل حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي

 ضمن سلسلة ورش العمل التي تقيمها عمادة كلية الطب / الجامعة المستنصرية وبالتعاون مع وحدة ناظور الجهاز الهضمي في مستشفى اليرموك التعليمي ومن ضمن الاجتماع الأسبوعي السريري لأطباء أمراض الجهاز الهضمي والكبدأقيمت ورشة عمل حول (حالات سريرية – اجراء عملية ناظور البطن الجراحي ) وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وقد تناولت الورشة ثلاثة محاور ، ألقى الأول م.د مصطفى أسامة ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الجراحة – اخصائي الجراحة العامة والمنظارية ) بعنوان ( حالات سريرية حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي ) حيث تناول عرض حالة سريرية باستخدام ناظور الجهاز الهضمي ، والمحور الثاني ألقاه الدكتور فارس عز الدين ( اخصائي الأمراض النسيجية التشخيصية في مستشفى اليرموك التعليمي ) بعنوان ( شرح عملية الزرع النسيجي لحالة سريرية ) ، والمحور الثالث ألقاه م.د محمد عبد الله ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الطب الباطني – اخصائي الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي ) بعنوان ( عرض حالتين سريريتين وسبل علاجهما ) ، وأوضحت الورشة ان التنظير البطني عملية جراحية قصيرة وبسيطة تجرى للوصول إما لتشخيص أو معالجة سبب الشكوى وفي كثير من الأحيان يتم اكتشاف الأسباب وعلاجها في نفس الوقت ، وفي عملية التنظير البطني يتم استخدام أنبوب دقيق ورفيع يحتوي على مصدر للضوء يتم وضعه داخل التجويف لإلقاء نظرة على الأعضاء الدّاخلية من خلال وصله بكاميرا ومن ثم بشاشة تلفزيونية يتم خلالها إدخال المنظار في تجويف البطن للتشخيص أو للجراحة العلاجية ويستطيع الطبيب المعالج عن طريقها رؤية الأعضاء الداخلية، وتمتاز العمليات التي تجرى عن طريق التنظير البطني عن تلك التي تجرى بالأسلوب التقليدي بفتح  جدار البطن بأن آلام ما بعد الجراحة أقلً بكثير ومدة البقاء في المستشفى لا تتجاوز 48 ساعة إضافة إلى الناحية التجميلية والقدرة على العودة للنشاطات الطبيعية خلال أسبوع واحد أو أسبوعين على أبعد الاحتمالات  بعد  إجراء العملية ، هذا وحضرها أ.د صبيحة البياتي ( رئيسة فرع الطب الباطني ) و أ.د أميرة شبر ( الأستاذة المتمرسة في فرع الطب الباطني في الكلية  وعدد من الأساتذة والاستشاريين

كلية طب المستنصرية تقيم ورشة عمل حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي

كلية طب المستنصرية تقيم ورشة عمل حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي
كلية طب المستنصرية تقيم ورشة عمل حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي

 ضمن سلسلة ورش العمل التي تقيمها عمادة كلية الطب / الجامعة المستنصرية وبالتعاون مع وحدة ناظور الجهاز الهضمي في مستشفى اليرموك التعليمي ومن ضمن الاجتماع الأسبوعي السريري لأطباء أمراض الجهاز الهضمي والكبدأقيمت ورشة عمل حول (حالات سريرية – اجراء عملية ناظور البطن الجراحي ) وعلى قاعة الشهيد أ.د محمد حسن العلوان في عمادة الكلية ، وقد تناولت الورشة ثلاثة محاور ، ألقى الأول م.د مصطفى أسامة ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الجراحة – اخصائي الجراحة العامة والمنظارية ) بعنوان ( حالات سريرية حول اجراء عملية ناظور البطن الجراحي ) حيث تناول عرض حالة سريرية باستخدام ناظور الجهاز الهضمي ، والمحور الثاني ألقاه الدكتور فارس عز الدين ( اخصائي الأمراض النسيجية التشخيصية في مستشفى اليرموك التعليمي ) بعنوان ( شرح عملية الزرع النسيجي لحالة سريرية ) ، والمحور الثالث ألقاه م.د محمد عبد الله ( عضو الهيئة التدريسية في فرع الطب الباطني – اخصائي الأمراض الباطنية والجهاز الهضمي ) بعنوان ( عرض حالتين سريريتين وسبل علاجهما ) ، وأوضحت الورشة ان التنظير البطني عملية جراحية قصيرة وبسيطة تجرى للوصول إما لتشخيص أو معالجة سبب الشكوى وفي كثير من الأحيان يتم اكتشاف الأسباب وعلاجها في نفس الوقت ، وفي عملية التنظير البطني يتم استخدام أنبوب دقيق ورفيع يحتوي على مصدر للضوء يتم وضعه داخل التجويف لإلقاء نظرة على الأعضاء الدّاخلية من خلال وصله بكاميرا ومن ثم بشاشة تلفزيونية يتم خلالها إدخال المنظار في تجويف البطن للتشخيص أو للجراحة العلاجية ويستطيع الطبيب المعالج عن طريقها رؤية الأعضاء الداخلية، وتمتاز العمليات التي تجرى عن طريق التنظير البطني عن تلك التي تجرى بالأسلوب التقليدي بفتح  جدار البطن بأن آلام ما بعد الجراحة أقلً بكثير ومدة البقاء في المستشفى لا تتجاوز 48 ساعة إضافة إلى الناحية التجميلية والقدرة على العودة للنشاطات الطبيعية خلال أسبوع واحد أو أسبوعين على أبعد الاحتمالات  بعد  إجراء العملية ، هذا وحضرها أ.د صبيحة البياتي ( رئيسة فرع الطب الباطني ) و أ.د أميرة شبر ( الأستاذة المتمرسة في فرع الطب الباطني في الكلية  وعدد من الأساتذة والاستشاريين

مشاركة الموضوع عبر Facebook Twitter Email Print